fbpx
مجتمع

أخيرا…برنامج تنمية جهوي بالرباط 

خلصت الدورة العادية لمجلس جهة الرباط سلا القنيطرة إلى الحسم أخيرا، في برنامج التنمية الجهوية، الذي صادق عليه أعضاء المجلس بالإجماع، فيما عرفت أيضا الدورة ذاتها الحسم في ما يناهز 18 مشروع اتفاقية، تهم دعم القطاعات والاجتماعية والاقتصادية والثقافية والبيئية والتنمية القروية على مستوى الجهة، فضلا عن مشاريع تهم اتفاقيات تروم تفعيل آلية التعاون الدولي اللامركزي.
في المقابل، فضل أعضاء المجلس، تأجيل المصادقة على ثلاثة مشاريع اتفاقيات تتعلق بتأهيل الأسواق الأسبوعية في كل من لحدادة والمعازيز وسوق الثلاثاء، إلى حين استكمال مناقشة مختلف مقتضيات المشاريع الثلاثة.
وبعد أن ثمن رؤساء الفرق واللجان وأعضاء مجلس الجهة في مختلف تدخلاتهم منهجية إعداد برنامج التنمية الجهوية وفق مقاربة تشاركية انخرط فيها مجلس الجهة بكل مكوناته، رئاسة ومكتبا ولجنا دائمة وإدارة من أجل المساهمة في تنزيل هاته الدراسة، أوضحوا أن البرنامج من شأنه تحقيق طفرة نوعية للجهة، ذلك أن البرنامج الذي تم إعداده مع مختلف الشركاء المؤسساتيين، يتضمن تشخيصا لحاجيات وإمكانيات الجهة وتحديد أولوياتها ويسعى إلى تمكين الجميع من فرص متساوية للنجاح وتحقيق حياة أفضل وتحرير الطاقات والقدرات للنهوض بالاقتصاد وبناء تنمية مستدامة ومتوازنة ومتناسقة بكافة أنحاء الجهة.
ومن جهته، كشف عبد الصمد سكال، رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، في عرض قدمه خلال انعقاد الدورة، أن البرنامج يهدف إلى أن يرقى بجهة الرباط سلا القنيطرة لتصبح جهة التميز والطموحات، تضع الإنسان في قلب نموذجها التنموي وتجسد قيم التضامن والمساواة والاستمرارية وتراهن على الثقافة والتربية وكذا المحافظة على البيئة والجودة الحضرية لبناء أسس مجتمع مزدهر بالجهة.
هجر المغلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى