fbpx
الأولى

تفاصيل مخطط استخباراتي جزائري استهدف العيون

تنفيذه كان مقررا صيف 2009 وأشرف عليه موريتاني ومصالح الأمن تحقق في دور مكسيكي وجد داخل المخيم

حصلت “الصباح” على تفاصيل مروعة لمخطط استخباراتي جزائري، كان يستهدف زعزعة استقرار المغرب، داخل أقاليمه الجنوبية. وتفيد المعلومات أن أحداث العيون الأخيرة، جرى التخطيط لها في مارس من سنة 2009، في توقيت مغاير ومكان آخر، كان يفترض أن تنصب فيه الخيام التي انتشرت في منطقة “اكديم إزيك”.
وأفادت مصادر “الصباح”، أن العملية الاستخباراتية الجزائرية، كان مقررا لها أن تتم على البحر، بضواحي العيون، في غشت الماضي، إذ تشير تفاصيل المخطط إلى أن شرذمة من الانفصاليين سيعمدون إلى نصب خيام بالشاطئ، يجري عزله عن باقي المصطافين من سكان المدينة الذين يرتادون البحر، ثم يجري استغلال هذا الوضع في إثارة مواجهة بين المصطافين من سكان الشمال والمتحدرين من الأقاليم الجنوبية، تليها مباشرة عمليات تفجير تستهدف مواقع حساسة بميناء “البلايا”، يتولى تنفيذها


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى