fbpx
حوادث

شرطي زور وقائع حادثة سير

أودعت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالرباط، نهاية الأسبوع الماضي، شرطيا بالقصور الملكية، السجن المحلي بسلا، بعدما غير معالم حادثة سير وأهان زملاءه عن طريق الإدلاء بمعطيات كاذبة للضابطة القضائية. وقررت المحكمة عرض الموقوف غدا (الخميس) أمام القاضي الجنحي المقرر في قضايا التلبس، بعدما أظهرت التحقيقات تورطه في الاتهامات المنسوبة إليه.

وكشف مصدر “الصباح” أن رجل الأمن، وهو برتبة مقدم شرطة، ارتكب حادثة سير نتجت عنها جروح طفيفة بالمجال الخاضع لنفوذ الدائرة الأمنية الرابعة بحي المحيط، وبعدها جلب بسرعة دراجة نارية تعود إلى صديقه مشكوك في حيازتها، وقدم معطيات مغلوطة إلى المحققين، الذي تأكدوا أن الدراجة لا تتوفر على الوثائق وأن الموقوف عمد إلى تغيير معالم الحادثة، وبعدها أشعروا والي أمن الرباط سلا تمارة الخميسات الذي أمر بالتحقيق معه وإخبار النيابة العامة بالموضوع.

واستنادا إلى المصدر ذاته أظهرت التحريات التي أجرتها الضابطة القضائية طيلة مراحل التحقيق، أن الموقوف تورط في عدم القيام بالمناورات الكافية لتفادي حادثة السير وطمس معالمها، وأمرت النيابة العامة بإحالته عليها في حالة سراح رفقة مالك الدراجة المحجوزة، وظل يباشر مهامه ضمن قوات التدخل السريع، وبعدما اطلعت على محاضر الأبحاث التمهيدية المنجزة رفقة الوثائق المدلى بها في شأن الدراجة، التي استبدلت بأخرى ارتكبت حادثة سير، اقتنع وكيل الملك بوجود أدلة كافية حول الاتهامات المنسوبة إليه، وقرر الاحتفاظ به رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بسلا، في انتظار مناقشة الملف غدا (الخميس).

وفور إيداع الموقوف السجن أنجزت المصالح المختصة تقارير في الموضوع أحيلت على المديرية العامة للأمن الوطني وولاية أمن الرباط سلا تمارة الخميسات ومديرية أمن القصور الملكية، وبعدها تم تجريد الظنين من سلاحه الوظيفي وبذلته الرسمية وتجميد راتبه الشهري إلى حين الانتهاء من بت القضاء في الملف، فيما سارعت عائلته إلى تنصيب محام من هيأة الرباط للترافع عنه أثناء مناقشة الاتهامات التي وجهتها النيابة العامة إليه.

ع . ل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى