fbpx
وطنية

دعوى لكشف حسابات سرية لشباط

كشف النعم ميارة، الكاتب العام لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، المعارض لحميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، أمس (الثلاثاء)، أنه قرر اللجوء إلى القضاء من أجل البحث في حسابات مالية سرية.
وأوضح ميارة، في اتصال هاتفي مع “الصباح”، أن النقابة بمجرد انتخاب قيادتها الجديدة أنشأت لجنة خاصة مهمتها عقد جمع عام لجمعية الأعمال الاجتماعية للنقابة التي يتولى رئاستها حميد شباط، وذلك من أجل التدقيق في حساباتها المالية، وتحديد طريقة صرف المبالغ المالية والحصول عليها.
وذكر ميارة أن اللجنة وقفت على حسابات سرية بجمعية الأعمال الاجتماعية، لكنها لم تستطع الوقوف على حجم المبالغ المالية في حساباتها، علما أن شباط، يقول المتحدث نفسه، ظل منذ 2009 يتولى رئاستها، دون أن يقدم  التقارير المالية، مشيرا إلى أن القضاء وحده يستطيع كشف ألغاز  الحسابات المالية بالجمعية وطرق صرفها.
وأكد ميارة أن النقابة قررت اللجوء إلى المحكمة ملتمسة منها تعيين خبير محلف من أجل الاطلاع على هذه الحسابات المالية، وتقديمها إلى “مناضلي النقابة”، قبل عقد الجمع العام للجمعية، حتى يتم ضبط ماليتها، مشيرا، في الوقت نفسه، إلى أنه يتصرف وأمين المال في الحسابين البنكيين للنقابة، منذ انتخابه كاتبا عاما.
وأوضح المتحدث نفسه، تعليقا على الأحداث الأخيرة التي أدت إلى تدخل الأمن لمنع شباط من عقد مؤتمر استثنائي للنقابة نفسها، أن الأمن نفذ فقط الأحكام القضائية، محيلا إلى بلاغ  لنقابته تحت عنوان “لا أحد فوق القانون” الذي أشار إلى أن “لا أحد يمكنه تحقير مقرر قانوني إلا إذا اعتبر نفسه فوق القانون”، في إشارة إلى  رد فعل شباط، بعد منع عقد مؤتمر آخر للنقابة.
وعلق ميارة ساخرا على  انتخاب شباط كاتبا عاما للنقابة: “شباط انتهى، ومحاولة عودته إلى النقابة ليست مفاجئة، فهو يتولى جميع المناصب في المنظمات الموازية للحزب والنقابة”، قبل أن يؤكد أن “النقابة الشرعية تواصل عملها بشكل عاد، وأي تطاول على مهامها سيتم مواجهته بالقضاء”.
خالد العطاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى