fbpx
الرياضة

مديح يطلب مواجهة منتخبات قوية

دعا مصطفى مديح، مدرب المنتخب الوطني للشباب، اتحاد شمال إفريقيا لكرة القدم، إلى ضرورة تعزيز دوريات المنطقة بمنتخبات تنتمي إلى دول جنوب الصحراء.

وعلم ”الصباح الرياضي” أن الطلب الذي تقدم به مديح جاء على هامش اجتماع عقد بمناسبة دوري شمال إفريقيا لأقل من 19 سنة الذي احتضنته تونس أخيرا، ويهدف من خلاله إلى رفع مستوى المنافسة لدى منتخبات شمال إفريقيا في مختلف الفئات العمرية.

وكشف مديح في التقرير المقدم إلى اتحاد شمال إفريقيا رغبته في الاحتكاك مع منتخبات أكثر تجربة في الفئات الصغرى، سيما أن لديها نتائج على المستوى القاري والدولي تفوق منتخبات دول المنطقة، التي تكاد تغيب عن الكؤوس الإفريقية في فئتي الشباب والفتيان.

وحسب معطيات ”الصباح الرياضي”، فإن اتحاد شمال إفريقيا وافق على اقتراح مديح، وقرر عرضها على المكتب التنفيذي في اجتماعه المقبل، من أجل المصادقة عليه، في أفق تنفيذه في الدوريات المنظمة لاحقا، سيما أنه يقضي برفع عدد المنتخبات المشاركة في دوريات شمال إفريقيا، ويمكن أن يضاف إليها منتخبان أو ثلاثة في كل دورة. ويستهدف الاقتراح المذكور منتخبات جنوب الصحراء التي لديها وزنها في الفئات الصغرى، وسبق أن أثبتت جدارتها في المنافسات القارية والدولية الماضية، والاطلاع على طريقة استعداداتها وتكوينها للاعبين.

يذكر أن المنتخب الوطني للشباب حل ثانيا بالفريق الثاني في دوري شمال إفريقيا الأخير بتونس، بعد انهزامه أمام البلد المضيف في المباراة النهائية بهدف لصفر.

ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى