fbpx
حوادث

من يحمي مهنة العدالة وكرامة العدول؟

الشفقة لا تعفي وزارة العدل من مسؤوليتها تجاه المواطنين وتجاه ما يناهز 6000 عدل بالمغرب

سبق، ومنذ أمد ليس ببعيد، أن طالبت جمعيتنا (جمعية عدول استئنافية الدار البيضاء الكبرى) بكيفية خاصة، وبإلحاح، ولأول مرة في تاريخ التوثيق بالمغرب، وأمام الجهات المختصة في الدولة، وانطلاقا بالخصوص من الفصل الثاني، من قانونها ( الجمعية) الأساسي، المتعلق  (بأهداف الجمعية، ومنفعتها العامة)، طالبنا بالالتفات الحثيث، إلى مهنة العدالة، والسادة العدول بالمغرب في ظل الرائج في موضوع: الاصلاح القضائي، بصفتها مهنة مساعدة للقضاء، بسن قانون جديد، يساير العصر، ويخدم المصلحة العامة للوطن، والمواطنين، ويحرر من الرواسب القديمة، التي لم تبق، مجدية نفعا، في الموضوع، بنسبة % وأكثر ! ?

لقد طالبنا بتوحيد التوثيق بالمغرب، عبر خارطة طريق واضحة المعالم، وشرعية التأصيل، يستغنى بها عن المبادئ والروتينيات الاستهدافية والموروثة عن عهد الحماية البائد، مثل مبدإ التفرقة والإقصاء الممنهج لهذا، على حساب ذلك. ومبدأ ازدواجية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى