fbpx
وطنية

ارتفاع استهلاك الخمور

بدأ المغاربة السنة الجارية برفع استهلاكهم من الخمور، إذ سجل المهنيون زيادة في مبيعاتهم، خلال ثلاثة أشهر الأولى من السنة الجارية، بنسبة 7 %، مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة التي قبلها. وهمت الزيادة بشكل خاص الجعة (بيير)، التي ارتفعت الكميات المسوقة منها بنسبة 5 %، في حين ارتفعت مبيعات المشروبات الروحية «سبيريتيو» بنسبة 2 في المائة. ويتوقع المهنيون أن يتواصل انتعاش المبيعات خلال السنة الجارية. ويرجع عدد من منتجي وموزعي الخمور بالقطاع المهيكل هذا الارتفاع، بالدرجة الأولى، إلى الحملات التي شنتها مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات الغذائية وإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، التي أسفرت عن إغلاق عدد من الوحدات التي كانت تنشط في القطاع غير المهيكل والمحلات التي تسوق المنتوجات المهربة. وأفادت مصادر أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات الغذائية يعتزم اعتماد معايير جديدة لإنتاج الخمور يتعين على الفاعلين في القطاع الالتزام بها، ما سيمكن من تقليص الكميات المسوقة في قنوات التسويق غير المهيكلة و أنواع المشروبات المزورة.

من جهة أخرى، يراهن المهنيون أن تعرف الفترة الصيفية انتعاشا ملحوظا في المبيعات، بالنظر إلى أن المبيعات تأثرت في السنتين الأخيرتين خلالهما لمصادفة رمضان للفترة الصيفية (يوليوز وغشت)، علما أن 70 % من المبيعات تتم خلال هذه الفترة. لكن السنة الجارية سيصادف رمضان شهر يونيو. وينتظر الفاعلون في القطاع أن تعرف المبيعات، مع متم السنة الجارية، زيادة بنسبة 8 في المائة، مقارنة بحجمها، خلال السنة الماضية.  ورغم عدم توفر إحصائيات رسمية حول استهلاك الخمور من قبل المغاربة، بالنظر إلى حساسية الموضوع، فإن هناك معطيات صادرة عن مؤسسات دولية حول استهلاك الخمور بالعالم التي تتضمن إحصائيات حول استهلاك المغاربة للمشروبات الكحولية.

وفي هذا السياق، أصدر مكتب الدراسات «البحوث الدولية حول الخمور والمشروبات الروحية»، سابقا، معطيات حول المغرب تشير إلى أن المغاربة يستهلكون حوالي 120 مليون لتر من المشروبات الكحولية، وتمثل الجعة في هذه الكميات 68.3 في المائة، إذ استهلك منها 80 مليون و 700 ألف لتر. لكن نسبتها عرفت تراجعا منذ 2010، إذ كانت نسبتها آنذاك في حدود 70 في المائة، ويرجع ذلك إلى  قرار  رفع الضريبة الداخلية على الاستهلاك عليها، غير أن ذلك لم يؤثر على الاستهلاك الإجمالي للخمور، إذ عمد بعض مستهلكي الجعة إلى أنواع أخرى من الخمور.

ع. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق