الصباح الثـــــــقافـي

اختتام “ملحونيات” الجديدة وأزمور

اختتمت أول أمس (السبت)، فعاليات الدورة الأولى من المهرجان الدولي «ملحونيات» الذي احتضنته الجديدة وأزمور، بحفل للإنشاد شارك فيه عبد العالي الطالبي وعبد المجيد رحيمي وماجدة اليحياوي والطائفة العيساوية، إضافة إلى حفل لمجموعة «ولاد البوعزاوي» وحفل للفنانة الأمازيغية شريفة. وكان حفل الافتتاح، الذي نظم يوم الخميس الماضي بمنصتي «أبراهامونيس» و»البريجة»، وسمي «الليلة الأندلسية»، عرف مشاركة الفنان الجزائري رشيد التومي الدي أمتع الحاضرين بقصائد تجاوبوا معها إلى حد كبير، مثلما تجاوبوا مع معزوفات جوق عبد الكريم الرايس برئاسة محمد بريول من مدينة فاس ، فيما اختتمت الفنانة فرانسواز أطلان من فرنسا، الليلة بصوت رخيم عكس تلاقح الحضارات على أرض مولاي بوشعيب الرداد.
وأطلق على سهرة يوم الجمعة الماضي بساحة أبراهامونيس بأزمور، اسم «ليلة الصخرة»، وشارك فيها محمد اليسوسي من فاس وعبد العالي البريكي من أرفود ومجموعة «عبيدات الرمى» من خريبكة ومجموعة البتول المرواني للطرب الحساني بالعيون وفرقة إسبانية للفلامنكو.وكان المنظمون، في الندوة الصحافية التي عقدت بأحد فنادق الجديدة، راهنوا على التنوع في مهرجان «ملحونيات»، وبرروا ذلك بكون المعطى الطبيعي هو الذي تحكم في ذلك، على اعتبار أن شريفة، القادمة من خنيفرة، تمثل منبع واد أم الربيع، و»أولاد البوعزاوي» يمثلون انسياب مياهه على أراضي الشاوية.

عبد الله غيتومي (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق