الصباح الثـــــــقافـي

“رمضانيات” يكرم المسرحي عبد الله شقرون

الديساوي قال إن المهرجان مستمر رغم الإكراهات المالية

انطلقت بمدينة الدار البيضاء، فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان “رمضانيات البيضاء” الذي تنظمه مقاطعة سيدي بليوط بتنسيق مع عدد من الفعاليات البيضاوية الفنية والثقافية.
وحسب بلاغ للجهة المنظمة، فإن المهرجان في نسخته الخامسة، سيقدم على مدار 12 يوما برنامجا ثقافيا وفنيا حافلا تتخلله فقرة تكريمية خاصة بالإذاعي والكاتب المسرحي المخضرم عبد الله شقرون، مقررة يوم غد (الثلاثاء).
وفي السياق ذاته، قال كمال الديساوي، رئيس مقاطعة سيدي بليوط، في اتصال مع “الصباح”، إن المهرجان يحرص، رغم جميع الإكراهات التي تواجهه، على الاستمرار، والمحافظة على التصور نفسه الذي ميزه خلال الدورات السابقة.
وتتمثل هذه الإكراهات، حسب الديساوي، في مشاكل الدعم والتمويل، إذ لا تتجاوز ميزانية المهرجان 35 مليون سنتيم، كما أن مجلس المدينة رفع يده عن دعم المهرجان في ظل الصراعات والمشاكل التي يتخبط فيها.
وفي المقابل، يتخلل المهرجان عدد من الفقرات عبارة عن “ليالي موضوعاتية” تتضمن “ليلة الشعر” و”ليلة القصة” و”الليلة التراثية” و”الليلة الروحية” و”ليلة المسرح” و”ليلة السينما”، إضافة إلى عدد من الفقرات الفنية والسهرات الغنائية وعروض مسرحية وسينمائية ومسابقات في تجويد القرآن وندوات فكرية.
ففي ليلة الشعر المبرمجة، مساء الجمعة الماضي، تم الاحتفاء بمجموعة من الأسماء التي قدمت قراءات شعرية مثل إدريس الملياني ومحمد بوجبيري وعلال الحجام وتوفيق بلعيد.
أما ليلة القصة، التي برمجت مساء أول أمس (السبت)، والتي قدمها محمد صوف، فانفتحت على التجارب القصصية لكل من عبد العالي بركات وأنيس الرافعي ومحمد اكويندي وعبد المجيد شكير ولطيفة باقة.
بينما سيتم في ليلة السينما، يوم الخميس المقبل، عرض شريطين سينمائيين، الأول بعنوان “البراق” لمحمد مفتكر، المتوج أحسن فيلم لسنة 2010، وشريط “بلاستيك” للفنان عبد الكبير الركاكنة.
أما بالنسبة إلى العروض الفنية والسهرات الغنائية، فقد افتتح المهرجان بسهرة شاركت فيها حياة الإدريسي ومحسن اللطفاوي ونادية الصافي، إضافة إلى تخصيص ليلة للثرات العيساوي والكناوي، أمس (الأحد)، فضلا عن سهرة أخرى يشارك فيها كل من محمد رضا وليلى الكوشي ومصطفى الصافي ونادية مختار والفنانة الأمازيغية جميلة تامنتاكت، وتقديم ملحمة استعراضية بعنوان “كولوا تبارك الله”، من تأليف وإخراج أحمد دخوش والروداني وعمر دخوش وتشخيص فرقتتي “بنان” للقرص و”انموكار” ومجموعة تكادة.

عزيز المجدوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق