الرياضة

المغرب الفاسي في اختبار أمام صن شاين النيجيري

الطاوسي: الفوز سيقربنا من التأهل إلى نصف نهائي كأس الـ “كاف”

سيكون فريق المغرب الفاسي في اختبار حقيقي، عندما يواجه صن شاين النيجيري اليوم (السبت) بملعب مركب فاس، انطلاقا من العاشرة مساء، لحساب الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية لكأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف».
وتكمن صعوبة المباراة، التي سيقودها الحكم الغيني بقيادة أبوبكر بانغولا بمساعدة أبوبكار دومبويا وموسى كابا، في أن الفريق النيجيري يتصدر المجموعة الثانية بمجموع ست نقاط، إضافة إلى توفره على لاعبين متميزين.
وسيكون فريق المغرب الفاسي محروما من خدمات ثلاثة لاعبين أساسيين، ويتعلق الأمر بسعيد حموني وسمير الزكرومي، لجمعهما إنذارين، وإدريس بلعمري، لغيابه عن التداريب لفترة طويلة.
ويراهن فريق المغرب الفاسي على الفوز على صن شاين النيجيري، للانقضاض على صدارة المجموعة الثانية (يحتل المركز الثاني بأربع نقاط)، وبالتالي الاحتفاظ بحظوظه في التأهل إلى نصف نهائي المسابقة ذاتها، بيد أن مهمته لن تكون سهلة بكل تأكيد، اعتبارا للمستوى الجيد الذي أبانه الفريق النيجيري في مباراتيه السابقتين أمام موتيما الكونغولي وشبيبة القبائل الجزائري.
وقرر المكتب المسير للمغرب الفاسي صرف مستحقات اللاعبين أول أمس (الخميس)، بهدف تحفيزهم على الفوز في المباراة. وكشف مصدر مطلع أن الفريق الفاسي صرف أزيد من 60 مليونا على اللاعبين، وهي عبارة عن رواتب ومنح المباريات، في انتظار التوصل بباقي المستحقات قريبا.
وأوضح رشيد الطاوسي، مدرب المغرب الفاسي، أن فريقه سيخوض مباراة مصيرية وحاسمة أمام صن شاين النيجيري. وقال الطاوسي في تصريح ل»الصباح الرياضي» إن المغرب الفاسي ملزم بتحقيق الفوز للانفراد بصدارة المجموعة الثانية، والاقتراب أكثر من التأهل إلى النصف النهائي.
وحدد الطاوسي مكامن قوة صن شاين النيجيري في الهجوم ووسط ميدان من خلال توفره على عناصر متمرسة، وتابع «ورغم أن الفريق منظم، إلا أنه يعاني نقائص يجب علينا استغلالها على نحو جيد».
وكشف الطاوسي أنه سيجد حلولا للغيابات «صحيح أن الفريق يعاني غيابات وازنة، لكننا مؤمنون بقدرة البدلاء على تقديم الإضافة النوعية».

عيسى الكامحي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق