اذاعة وتلفزيون

“دكار فاس إكسبريس” أول برنامج مغامرات على دوزيم

ينشطه هشام مسرار وفكرته مأخوذة من برنامج عالمي بعد اقتناء حقوقه الأصلية

تعرض القناة الثانية، ابتداء من يوم الثلاثاء المقبل، الحلقة الأولى من برنامج المغامرات التلفزيونية «دكار فاس إكسبريس» الذي ينشطه الوجه التلفزيوني الشاب هشام مسرار.
البرنامج التلفزيوني الجديد أعلنت عنه القناة الثانية أول أمس (الثلاثاء) في عرض أول خاص بممثلي الصحافة الوطنية، بحضور مجموعة من أطر قناة عين السبع على رأسهم المدير العام للقناة سليم الشيخ وزهير الزريوي، مدير البث والبرمجة، وعبد الحق المبشور مسؤول بقسم الإنتاج، إضافة إلى طاقم البرنامج.
وقال سليم الشيخ في كلمة ألقاها أمام الحاضرين، إن القناة الثانية تحرص من خلال «دكار فاس إكسبريس» على «تقديم برنامج يجعلنا ننفتح على جيراننا في الجنوب الإفريقي، ويشجع على ترسيخ قيم المثابرة والتحدي».
أما هشام مسرار، منشط البرنامج، فقال في كلمته «أتمنى أن لا يصدم الجمهور وهو يكتشفني بملامح جادة وأنا أقدم برنامجا ترفيهيا للمغامرات، خاصة أن الجمهور ألفني في إطار الفكاهة».
وتنبني الفكرة الأساسية لبرنامج «دكار فاس إكسبريس» على مسابقة يخوض غمارها 16 متباريا موزعين على 8 مجموعات مكونة من شخصين، تنطلق في رحلة ملؤها المغامرة والتشويق انطلاقا من العاصمة السينغالية دكار إلى مدينة فاس المغربية، باستعمال «الأوطو سطوب» وبمصروف يومي لا يتعدى 10 دراهم لا يمكن للمجموعات أداء واجب النقل منه، إضافة إلى تدبر مسألة المبيت مجانا.
ويتعين كذلك على المتبارين اجتياز العديد من المقالب التي يعدها طاقم البرنامج، والبحث عن شارة البرنامج الموزعة في أماكن لا تخطر على بال المتبارين، إضافة إلى العديد من الألغاز والرهانات التي يتوجب الإجابة عنها بغية الحصول على نقط الامتياز التي تخول للمتبارين التأهل إلى المرحلة الموالية.
ويتنقل المتبارون خلال أشواط البرنامج عبر مسافة تقدر ب5000 كيلومتر، تهم نقطا جغرافية ومدنا عديدة تبتدئ من العاصمة السينغالية «دكار» مرورا بمدينتي «لوكا» و«سان لويس»، ثم الحلول بالعاصمة الموريتانية «نواكشوط» ومدينة «نواديبو»، واجتياز مدن مغربية تبتدئ من الصحراء كالداخلة وطرفاية، إضافة إلى تارودانت ومكناس وصولا إلى فاس.
وهذا ما سيمكن المشاهدين، عبر الكبسولات اليومية التي تواكب البرنامج، من اكتشاف بلدان وثقافات جديدة من خلال مجموعة من الجوانب التاريخية والثقافية والدينية والاجتماعية والرياضية.
وبالنسبة إلى معايير انتقاء المتبارين، فقد تم ذلك، حسب الملف الصحافي الخاص بالبرنامج، عن طريق الانترنيت، إذ تكلفت لجنة تحكيم مختصة بالبت في مئات الترشيحات بهدف الإبقاء على 16 مترشحا تتوفر فيهم معايير ومواصفات خاصة، منهم أصدقاء ومتزوجون أو أشقاء أو متقاعدون وغيرهم.
وجدير بالذكر أن فكرة برنامج «دكار فاس إكسبريس» مأخوذة في الأصل من برنامج عالمي شهير هو «بكين إكسبريس» إذ تمكنت القناة الثانية من الحصول على حقوقه الأصلية، وتكلفت بتنفيذ إنتاجه شركة «ديسكونيتيد للإنتاج» تحت إشراف فريق يتجاوز عدد أفراده 50 تقنيا خضعوا للتأطير من طرف خبراء دوليين. وسيبث البرنامج مساء كل يوم ثلاثاء على الساعة العاشرة ليلا، في الفترو الممتدة بين 16 غشت و4 أكتوبر من السنة الجارية، فضلا عن تقديم كبسولات يومية لمتابعة مراحل تنقل المتبارين بين المدن والمناطق.

عزيز المجدوب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق