fbpx
حوادث

اعتداء على أستاذة أمام إعدادية بتيزنيت

وقفة احتجاجية للطاقم التربوي والتلاميذ للمطالبة بتوفير الأمن

تعرضت الأستاذة (غ. سعاد)، يوم الأربعاء الماضي  أمام الثانوية الإعدادية مولاي رشيد بتيزنيت، لاعتداء شنيع من قبل شاب غريب عن المؤسسة كان تحت تأثير المخدرات، إذ أشبعها ضرباومزق ثيابها بعد أن أسمعها أمام مرأى ومسمع التلاميذ والتلميذات كلمات نابية من سب وقذف، فأغمي عليها.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى