fbpx
وطنية

أمن المطارات يجمع كبار المسؤولين

عقد محمد حصاد وزير الداخلية، أول أمس (الثلاثاء) بمقر الوزارة بالرباط، اجتماعا مع كبار المسؤولين الأمنيين والمتدخلين خُصص لتقييم المنظومات الأمنية التي تمت إقامتها بالمطارات، والوقوف على مدى التقدم المسجل في مخطط العمل الذي تنجزه مجموع القطاعات، والهادف إلى الرقي بمستوى نجاعة إجراءات الأمن والسلامة المتخذة على مستوى هذه المنشآت.
وحضر الاجتماع ، حسب بلاغ لوزارة الداخلية، الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، والجنرال دوكور دارمي قائد الدرك الملكي، والمدير العام للأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني، والوالي المدير العام للشؤون الداخلية، وممثل المدير العام للدراسات والوثائق. كما شارك في الاجتماع الكاتب العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون والمدير العام لإدارة الجمارك والضرائب المباشرة والمدير العام للمكتب الوطني للمطارات ومدير الطيران المدني.
وأوضح البلاغ أنه تم في هذا الإطار تسجيل تحسن خلال السنوات الأخيرة في المنظومات الأمنية التي تم إرساؤها في مجموع المطارات، وذلك بفضل الجهود المبذولة من طرف مختلف القطاعات المعنية، خصوصا ما يتعلق بتأهيل القوانين التنظيمية المغربية وفق المعايير الدولية، وتحديث البنيات التحتية وتعميم تجهيزات المراقبة والسلامة.
وشدد وزير الداخلية على ضرورة تعزيز جهود كل المتدخلين المعنيين بتنفيذ مخطط العمل الشامل الجديد الذي يهدف إلى تعزيز منظومة الأمن على مستوى المطارات، مع تحسن جودة الخدمات المقدمة، مشيرا إلى التطور المستمر الذي تشهده القوانين التنظيمية الدولية في مجال الطيران المدني، وأهمية التأهيل والحاجة إلى المراجعة الشاملة للنصوص التنظيمية المنظمة للمجال الجوي من أجل تعزيز ترسانة قانونية تستجيب للمتطلبات الجديدة التي تمليها المعاهدات والهيآت الدولية المتخصصة في هذا المجال.
وأوضح الوزير أن التكوين محور مهم جدا من أجل تطوير كفاءات مختلف المتدخلين في دورة التعامل مع المسافرين والبضائع، مبرزا الأهمية الإستراتيجية للمشاريع التي أطلقها المغرب في إطار التعاون الثنائي مع العديد من البلدان الشريكة والتي تهدف إلى تطوير قدرات السلطات المغربية في مجال سلامة الطيران المدني ومن جهة أخرى على ضرورة تعزيز أكبر لهذا التعاون.
خ. ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق