حوادث

شبكة لسرقة الحواسيب يتزعهما تجار بدرب غلف

إيقاف خمسة متهمين وحجز عشرات الأجهزة في عملية مداهمة لمحلات بالسوق

أوقفت مصالح الشرطة القضائية بأمن آنفا بالدار البيضاء، أخيرا، أفراد شبكة إجرامية متخصصة في السطو على شركات بيع الحواسيب والسرقة من داخل السيارات.وحجزت عناصر الشرطة سالفة الذكر لدى أفراد العصابة، المكونة من خمسة أشخاص، عشرات الحواسيب وآلات التسجيل سرقها المتهمون من شركات ومن داخل سيارات. وكشفت مصادر الصباح أن الشبكة التي نفذت عمليات سطو على شركات بيع الحواسيب يتزعمها اثنان من تجار سوق درب غلف، إذ كانا يتكلفان بترتيب عمليات السرقة وتحديد الشركات المستهدفة بها، ليحصلا على المسروق ويعمدا إلى إعادة بيعه.
وأوقفت عناصر الشرطة القضائية اثنين من التجار، كما حجزت مجموعة من الحواسيب بمحلاتهما في عملية مداهمة مفاجئة له، بعد أن صرح باقي أفراد الشبكة أن المسروقات يحتفظ بها المتهمان.
وما يزال البحث جاريا في الموضوع ومن المرتقب سقوط باعة آخرين، خاصة أن نشاط الشبكة لا يقتصر على الحواسيب بل يشمل سرقة آلات التسجيل من داخل السيارات.
وفي ارتباط بالموضوع علمت الصباح أن أفراد الشبكة اعترفوا باقتراف العديد من السرقات، كما كشفوا طريقة تنفيذها، إذ يتعمدون ترصد مرائب السيارات التابعة لبعض العمارات، ثم يكسرون زجاجها في غفلة من حارسها أو عدم وجوده أصلا ويسرقون آلات التسجيل وكل شيء ثمين يجدونه داخلها.
وكشف التحقيق مع أفراد العصابة أنهم يعمدون إلى كراء سيارات من وكالات متخصصة حتى لا يتركوا أي آثار خلفهم. وقد تبين أنهم قاموا بسرقة شركتين بكل من حي 2 مارس والمستشفيات، بالإضافة إلى سرقة أزيد من 100 سيارة.

الصديق بوكزول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق