حوادث

شبكة تزور رخص سياقة سيارات الأجرة بالبيضاء

ضبط سائقي “طاكسي” يستخدمان رخصتين مزيفتين وإيقاف الوسيط والبحث عن زعيم الشبكة

تبحث المصالح الأمنية بالدار البيضاء عن زعيم شبكة مختصة في تزوير رخص الثقة الخاصة بسيارات الأجرة (طاكسي صغيرة)، وذلك بعد أن حددت هويته استنادا إلى تصريحات أحد شركائه.
ووفق معلومات حصلت عليها «الصباح»، فإن تحرك مصالح الشرطة القضائية بأنفا للبحث في هذا الملف جاء بعد ضبط رخصتي ثقة مزورتين لدى تنقيط سائقي سيارتي «طاكسي»، الأربعاء الماضي، بمركز التنقيط بحي المعاريف.
وجرى تنقيط رخصتي الثقة بعد أن اشتبه رجل الأمن المسؤول بمركز التنقيط في أمر سائقي الطاكسي، ليتبين له بعد تنقيطهما بمركز المعاريف أنهما مزيفتان ليحيلهما على المركز الرئيسي لرخص الثقة بولاية أمن الدار البيضاء، ليتأكد أن الرخصتين مزيفتان اعتمادا على تكنولوجيا متطورة.
وبعد إجراء البحث التمهيدي مع المتهمين اعترفا أنهما حصلا على رخصتي الثقة المزيفتين من أحد الأشخاص، كشفوا هويته، ونصب له كمين وأوقف بإحدى التجزئات بالبيضاء.
ولدى البحث مع المتهم صرح أنه كان مجرد وسيط بين الشبكة التي يتزعمها شخص مختص في تزييف الوثائق الرسمية وسائقين حصلوا على «الرخص» مقابل دفع مبالغ مالية تصل إلى 10 آلاف درهم.
وكشف الوسيط للمحققين هوية المزور أو زعيم الشبكة، ويجري البحث عنه حاليا من طرف مصالح الشرطة القضائية بأنفا، على اعتباره أنه فر مباشرة بعد علمه بإيقاف سائقي سيارة الأجرة.
ووضع المتهمون تحت الحراسة النظرية تحت إشراف النيابة العامة لتعميق البحث في الملف، وكشف ما إذا كان هناك سائقون يشتغلون بالدار البيضاء أو بمدن أخرى برخص مزيفة.
وصدرت تعليمات بتشديد المراقبة على سائقي سيارات الأجرة وافتحاص رخصهم، وذلك بعد توصل الشرطة القضائية بمعلومات تفيد استعمال عدد منهم رخص ثقة مزيفة وكذا «كريمات» مزورة.
وباشر أعوان المرور على صعيد الدار البيضاء في إجراء مراقبة روتينية لوثائق سائقي سيارات الأجرة بصنفيها الأول والثاني، وذلك لضبط مستعملي رخص الثقة و»الكريمات» المزيفة.
وتعتبر هذه المرة الأولى التي تضبط فيها مصلحة تنقيط سيارات الأجرة سائقي «طاكسي» يستخدمان رخصتي ثقة مزيفتين، ما يرجح أن يكون هناك سائقون آخرون يستخدمون رخصا مماثلة.وتزايد عدد رخص الثقة لسياقة سيارات الأجرة الصغيرة خلال أربع سنوات الأخيرة، بعد أن استفاد منها العشرات من العاطلين عن العمل وأبناء المتقاعدين في الجيش.
ويشار إلى أن المصالح الأمنية بالبيضاء سبق لها أن ضبطت شهر يونيو الماضي سيارة أجرة مزورة، تبين بعد التحقيق مع سائقها أنه عاطل عن العمل وأقدم على تحويل سيارته إلى «طاكسي» وتزييف رخصة استغلالها.
وكشف أمر السائق صدفة من طرف سائق طاكسي لاحظ أن رقم «الكريمة» الذي على سيارة الأجرة المشبوهة هو نفسه رقم «كريمته» ليقرر إشعار الشرطة ليتم إيقاف المتهم وحجز سيارته.

رضوان حفياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق