fbpx
حوادث

تفكيك عصابة مقنعين بالبيضاء

oudon 12 2أطاح كمين للشرطة القضائية لمولاي رشيد بالبيضاء، أخيرا، بعصابة مقنعين، تورط أفرادها في سرقات بأسلحة بيضاء و»الفلفل الأسود» واختطاف واغتصاب فتاة.

وأحالت الشرطة عنصرين من العصابة، الاثنين الماضي، على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بجناية تكوين عصابة للسرقة بالعنف وسرقة دراجة نارية والاغتصاب، في حين ما زال البحث جاريا لاعتقال متهم آخر في حالة فرار.

واعترض أفراد العصابة، سبيل فتاة، وبعد رمي عينيها بـ»الفلفل الأسود»، استدرجوها إلى مكان مظلم، ومارسوا عليها الجنس، قبل أن يسلبوها مبالغ مالية وهاتفها المحمول ويخلوا سبيلها.

وتقاطرت على مصالح الأمن بمولاي رشيد، شكايات من قبل مواطنين يفيدون فيها تعرضهم للسرقة بطريقة غريبة من قبل مقنعين على متن دراجة نارية بعدد من المراكز والشوارع الرئيسية بالمنطقة، مبرزين أن أفراد العصابة يفاجئونهم برمي مادة «الفلفل الأسود» على عيونهم ما يتسبب لهم في آلام شديدة، وبعدها يسرقون هواتفهم وأموالهم دون مقاومة.

وأمام تقاطر الشكايات، تجندت عناصر الشرطة القضائية، لفك لغز عصابة المقنعين، بدأتها بتحديد هوياتهم بناء على الأوصاف التي قدمها الضحايا، والتي لم تكن كافية بحكم استعانة المتهمين بالأقنعة، لتفرض مراقبة مشددة على أهم الشوارع الشهيرة بمنطقة مولاي رشيد، بتنسيق مع مخبرين، قبل أن تتوصل بمعلومة تفيد تجول المشتبه فيهم على متن دراجة نارية بشارع بالمنطقة من أجل استهداف الضحايا.

انتقلت على الفور فرقة أمنية إلى الشارع المذكور، لتفاجئ المتهمين متلبسين بمحاولة سرقة شاب، إذ حاولوا الفرار عبر الدراجة النارية، لكن الشرطة تمكنت من اعتقال اثنين، في حين تمكن شريكهم الثالث من الفرار.

وأثناء تفتيش المتهمين، عثر بحوزتهما على قناعين وكمية مهمة من مادة «الفلفل الأسود»، وأسلحة بيضاء، كما تبين للعناصر الأمنية أن الدراجة النارية، موضوع سرقة، إذ اعترف المتهمان بسرقتها من شخص بمنطقة الهراويين، بعد سلبها منه تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

ونقل المتهمان إلى مقر الشرطة القضائية، فتم عرضهما على الضحايا، الذين تعرفوا عليهما وتمسكوا أنهما وشريكهما الثالث من عرضوهم للسرقة بالعنف، واستعمال الفلفل الأسود، رغم وضعهم أقنعة لإخفاء ملامحهم.

مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى