fbpx
ملف الصباح

ملهى ليلي للمثليين بأكادير

لم يعد الداعرون من مثليي أكادير يجدون أي مشكلة في التواصل أو البروز في الشارع العام لجلب زبنائهم وعشاقهم من المغاربة والأجانب، كما كانوا يفعلون من قبل بشارع الحسن الثاني وساحة الأمل ولاكورنيش. إذ أصبح هؤلاء يستغلون وسائط التواصل الاجتماعي لإنشاء صفحاتهم الخاصة، أو مجموعات، يعرضون عبرها خدماتهم ويحددون أماكنأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى