أخبار 24/24دوليات

فرنسا تعبر عن قلقها بخصوص الوضع في الجزائر

عبرت فرنسا اليوم الثلاثاء عن انشغالها عقب وفاة الصحافي والمدون الجزائري محمد تامالت، الذي فارق الحياة الأحد الماضي في إحدى مستشفيات الجزائر بعد إضراب عن الطعام.

وأوضح الناطق الرسمي باسم وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية رومان نادال خلال ندوة صحفية أن ” فرنسا أخذت علما وأنها منشغلة بوفاة الصحافي والمدون الجزائري محمد تامالت في 11 دجنبر بعد إضراب عن الطعام ” مذكرا أنه صدر في حقه حكم بالسجن لسنتين.

وأكد أيضا أن فرنسا تجدد تشبثها بحرية الصحافة وحرية التعبير في جميع مناطق العالم.

وكان محمد تامالت قد توفي في إحدى مستشفيات الجزائر العاصمة التي نقل إليها بعد تدهور حالته الصحية، بسبب إضرابه على الطعام الذي بدأه في 27 يونيو احتجاجا على ظروف اعتقاله .

وكان تامالت قد أدين في 4 يوليوز بسنتي حبسا نافذا وأداء 200 ألف دينار كغرامة بتهمة إهانة الحكومة والمس بهيبة الدولة إثر مقالات نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي .

و.م.ع

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق