الرياضة

ليون والأنتر يضيعان فرصة التأهل المبكر

المغربي ناصر الشاذلي أحرز هدفا لفريقه تفينتي
مانشستر يدعم حظوظه وبرشلونة يتعادل مع كوبنهاغن الدنماركي

أهدر فريقا أنتر ميلانو الإيطالي وأولمبيك ليون الفرنسي فرصة الصعود المبكر إلى دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوربا لكرة القدم، بعد تعرضهما للهزيمة خارج الملعب مساء أول  أمس (الثلاثاء) في دور المجموعات للبطولة.
وفاز مانشستر يونايتد على مضيفه بورصاسبور التركي بثلاثة أهداف لصفر، وتعادل برشلونة الإسباني خارج ملعبه مع كوبنهاغن الدنماركي بهدف لمثله.
وكان التعادل يكفي أنتير ميلانو وليون لضمان مقعديهما في دور الستة عشر، ولكن الفريق الإيطالي سقط على ملعب توتنهام بثلاثة أهداف لهدف، فيما خسر ليون أمام مضيفه بنفيكا البرتغالي بأربعة أهداف لثلاثة.
وتصدر توتنهام ترتيب المجموعة بفارق هدف واحد أمام أنتير ميلانو، وبرصيد سبع نقاط لكل منهما، مقابل خمس نقاط لتفينتي

انشيخيدة الهولندي، ونقطتين لفيردر بريمن الألماني.
وفي المجموعة نفسها خسر فيردر بريمن أمام ضيفه توينتي بهدفين لصفر، رغم تعادل الفريقين سلباً حتى قبل تسع دقائق على النهاية.
وجاءت نقطة التحول في المباراة بعد طرد تورستن فرينغز، لاعب بريمن، قبل نهاية المباراة بربع ساعة.
وتقدم البلجيكي ناصر الشاذلي بهدف لتوينتي وبعد ثلاث دقائق أضاف لوك دي يونغ الهدف الثاني للفريق الهولندي.
وأكد بيتزارو أن اللاعبين محبطون للغاية و»لم نستغل الفرص التي سنحت لنا وبعد حالة الطرد تصعبت الأمور، وبعد أن منيت شباكنا بهدف بات أصعب وأصعب العودة إلى المباراة.. أصبح من الصعب عبور دور المجموعات الآن».
وأضاف: «في كرة القدم عندما لا تحرز نقاطا، فإنك لم تؤد واجبك بشكل جيد، وبالتالي تصبح حزيناً».
وفي المجموعة الثانية، تعادل هابوعيل تل أبيب الإسرائيلي مع ضيفه شالك الألماني من دون أهداف، وفاز بنفيكا البرتغالي على ضيفه ليون الفرنسي بأربعة لثلاثة.
واقترب فريق مانشستر يونايتد بشدة من التأهل إلى دور الستة عشر بعد فوزه على بورصاسبور متصدر الدوري التركي في عقر داره بثلاثة أهداف لصفر،حملت توقيع دارين فليتشر وغابريل اوبيرتان و تياغو مانويل بيبي.
ورفع مانشستر يونايتد رصيده في صدارة المجموعة الثالثة إلى عشر نقاط، بينما ظل بورصا بلا رصيد من النقاط في المركز الأخير، بعد تلقيه الهزيمة الرابعة على التوالي، مقابل سبع نقاط لفالنسيا في المركز الثاني وخمس نقاط لغلاسكو في المركز الثالث.
وفي المجموعة الثالثة أيضاً تغلب فالنسيا الإسباني على غلاسكو رينجرز الأسكتلندي بثلاثة أهداف لصفر، حيث أحرز روبرتو سولدادو هدفين وأضاف ريكاردو كوستا الهدف الثالث.
وفي المجموعة الرابعة اكتفى برشلونة، حامل لقب الدوري الإسباني، بالتعادل مع مضيفه كوبنهاغن بهدف لمثله.
وتقدم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بهدف لبرشلونة، وبعد دقيقة واحدة فقط أدرك كلاوديمير دي سوزا التعادل لأصحاب الأرض.
وحافظ برشلونة على صدارة المجموعة برصيد ثماني نقاط بفارق نقطة واحدة أمام أقرب ملاحقيه كوبنهاجن، مقابل ثلاث نقاط لروبن كازان الروسي، ونقطتين لباناثينايكوس اليوناني.
وكالات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق