fbpx
الأولى

محاولة قتل شرطي

أصيب شرطي يعمل بالمنطقة الأمنية سيدي البرنوصي، أخيرا، بطعنة خطيرة في الكتف، بعد عراك مع لص وشريكه ضبطهما متلبسين بمحاولة سرقة محتويات سيارته، قرب سوق ممتاز بمنطقة عين السبع.

وحسب مصادر «الصباح» فإن الشرطي نقل في حالة استعجال إلى مستعجلات ابن رشد بسبب خطورة الجرح، قبل أن ينقل إلى مصحة خاصة، حيث تلقى العلاج، في الوقت الذي ما زالت مصالح الأمن بسيدي البرنوصي تواصل حملاتها الأمنية من أجل إيقاف المتهم وشريكه، اللذين اختفيا عن الأنظار بعد خطورة ما قاما به.

وتعود تفاصيل الواقعة، عندما كان الشرطي رفقة عائلته، بمكان قرب سوق ممتاز بين منطقة عين السبع وسيدي مومن، فأثار انتباهه شابين يحومان حول سيارته.

وأوضحت المصادر أن الشرطي ظل يتابع تصرفاتهما عن بعد، قبل أن يفاجأ بأحدهما يفتح باب السيارة، محاولا سرقة محتوياتها، ما استنفره فانقض على اللص، محاولا إيقافه، قبل أن يشهر سلاحا أبيض في وجهه.

وأكدت المصادر أن الشرطي أشعر اللص ورفيقه الذي حل لمساندته، بمهنته، طالبا منه التخلي عن سلاحه الأبيض، إلا أنه ازداد عدوانية،  فظل يهدده به أمام أنظار المارة، قبل أن يدخل الطرفان في عراك، انتهى سريعا بعد أن وجه اللص طعنة خطيرة إلى كتف الشرطي، الذي سقط أرضا أمام أنظار زوجته وأبنائه.

وشددت المصادر على أن المتهمين، أدركا خطورة ما قاما به، ففرا إلى وجهة مجهولة، في الوقت الذي أشعرت زوجة الشرطي رؤساءه بالمنطقة الأمنية سيدي البرنوصي بالاعتداء، فحلوا على الفور بالمكان، إذ تم نقله إلى مستعجلات ابن رشد، قبل أن يتقرر نقله من جديد إلى مصحة خاصة، بعد أن تبين أن الطعنة تسببت في جرح غائر في كتفه.

وباشرت عناصر الشرطة تحرياتها حول الواقعة، بمكان الاعتداء وتمكنت بمساعدة مخبرين من تحديد هوية المتهمين، لتشن حملة أمنية واسعة بالمنطقة، شملت منزليهما والأماكن التي اعتادا الوجود فيها، قبل أن يتبين أنهما اختفيا عن الأنظار بعد علمهما بخطورة ما قاما به.

مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى