fbpx
وطنية

أزيد من 5 آلاف عضو جديد بالاشتراكي الموحد

يعيش الاشتراكي الموحد، منذ الانتخابات التشريعية الأخيرة، على إيقاع دينامية تنظيمية لم يعهدها الحزب من قبل، بفضل الإقبال الكبير على فروعه داخل المغرب وخارجه من قبل مئات المواطنين الراغبين في الالتحاق بالحزب.
وقال عبد اللطيف اليوسفي، العضو القيادي في الحزب إن عملية الاستقبال التي نظمها، أخيرا الحزب بالبيضاء، والتي تميزت بالتحاق أزيد من 1500 عضو، ضمنهم مهندسون وأطباء ومحامون وأطر مهن حرة، إلى جانب الطلبة، أطلقت سيرورة تنظيمية مماثلة في العديد من الفروع، والتي نظمت لقاءات تواصلية أطر بعضها أعضاء من المكتب السياسي واللجنة المركزية. وأوضح اليوسفي أن لقاء مماثلا احتضنته باريس، الأحد الماضي، خصص لاحتضان العديد من الكفاءات والأطر، والذين تابعوا باهتمام مشاركة فدرالية اليسار الديمقراطي في الانتخابات التشريعية الأخيرة ومواقفها السياسية.
وفي الإطار ذاته، أشرفت نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب، على لقاء بمراكش، فيما أطر محمد بولامي، عضو المكتب السياسي لقاءي طنجة وتطوان، كما احتضنت فاس ومكناس وكلميم والجديدة والمحمدية لقاءات مماثلة لاستقبال الأعضاء الجدد.
وقدر المصدر ذاته عدد طلبات الانخراط التي توافدت على مختلف الفروع في أزيد من 5 آلاف طلب، فيما تتواصل العملية من خلال اللقاءات المباشرة أو عبر موقع الحزب الإلكتروني.
وطرح الإقبال الجديد على مختلف مؤسسات الحزب ضرورة توفير بنية استقبال وتطويرها، حتى تستجيب لطلبات الانخراط، من خلال توفير برامج وإطارات للعمل، قادرة على مواكبة التوسع التنظيمي، الذي بات الحزب الاشتراكي الموحد ومعه المؤتمر الوطني الاتحادي والطليعة الديمقراطي، يعرفونه، منذ الانتخابات التشريعية، بفضل الالتفاف الشعبي حول مرشحي الفدرالية.
وقال اليوسفي إن التوسع لم يشمل المواطنين فقط، بل أيضا وجوها يسارية سابقة من تنظيمات مختلفة، وأطرا سبق لها أن انخرطت في تجارب تنظيمية لمكونات اليسار، ترغب اليوم الالتحاق بالحزب، وهو الأمر الذي فتح نقاشا حول كيفية إدماج كل هذه الطاقات في هذه المرحلة التي يستعد فيها الاشتراكي الموحد إلى عقد مؤتمره الوطني.
برحو بوزياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى