fbpx
أســــــرة

الشعر القصير … صيحات من الماضي

أنواع مختلفة من القصات منها “كاري” و”بوييش” و”بيكسي”

لا تكتفي النساء بالاهتمام بأناقتهن من خلال أنواع الملابس والأحذية والإكسسوارات، مع حلول كل فصل جديد، بل يواكبن أحدث الصيحات في مجال تسريحات وقصات الشعر، التي تعرف خلال هذا الموسم الابتعاد عن الشعر الطويل واعتماد قصات مختلفة للشعر القصير.

ومع حلول كل موسم تزداد الرغبة عند أغلب النساء من أجل التغيير، الذي في إطاره يتم اختيار نوع جديد من قصة الشعر لتضفي مزيدا من الأناقة والجمال على مظهرهن الخارجي.

ومن أبرز القصات الخاصة بالشعر القصير “كاري قصيرة”، التي تعشقها أغلب النساء، إذ تضفي عليهن أناقة، وغالبا ما تقص فيها خصلات الشعر بطول لا يتجاوز الأذنين، كما أنها تجعل الشعر يبدو بحجم أكبر ما يزيده جمالا وانسيابا.

وإلى جانب قصة “كاري” بشكلها الكلاسيكي، فإن من بين القصات المواكبة للموضة “كاري بلونجون”، التي تتميز بخصلتين أكثر طولا مقارنة مع باقي الخصلات، وتنسدلان على الوجه، كما تعتبران غاية في الأناقة.

وخلال موسم الخريف والشتاء فإنه من بين القصات المواكبة لأحدث صيحات الموضة في المجال قصة “ديكرادي”، التي لا تتجاوز فيها خصلات الشعر الكتفين، كما أنه من خلالها تبدو خصلات الشعر منسابة على جانبي الوجه.

وإلى جانب القصات سالف ذكرها فإن من أحدث قصات الشعر لهذا الموسم هي تلك القصيرة أو ما يعرف ب”بوييش” أو “بيكسي”، والتي تتميز بأن خصلات الشعر فيها تكون قصيرة جدا وشبيهة بالقصات الرجالية.

ورغم أن القصات القصيرة تكون فيها خصلات الشعر أقل طولا، لكن الخبراء في مجال تصفيف الشعر  يستطيعون إضفاء مزيد من الجمال عليها من خلال لمسات معينة تضفي عليها لمسة أنثوية.

وللنساء اللواتي يعشقن الشعر الطويل، فقد اختار الخبراء في المجال في الموسم الجاري أن يتم إضفاء لمسات جمالية على القصات تتجلى في وضع “لا فرونج”، التي تزيد من جمال المرأة.

أما في ما يخص صبغات الشعر فبدورها تعرف الجديد خلال هذا الموسم، إذ للراغبات في مواكبة الموضة اختيار ألوان من بينها “شاتان” أو “رو” أو سندري” وأيضا “لي ميش”، التي تمكن من تفتيح لون الشعر بدرجات متفاوتة يتم اختيارها تبعا للون كل بشرة.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى