fbpx
مجتمع

تحويل موقع ملعب بتافراوت يثير احتجاجات

المكان المتنازع حوله
رئيس البلدية: تسليم الأراضي تم بالتراضي مع الملاكين إما بالبيع أو الكراء

أدى إقدام المسؤولين بمدينة تافراوت، بداية شهر شتنبر الماضي، على إصلاح حوالي أربعة آلاف متر مربعة من الأراضي بمدخل المدينة بالقرب من مخيم خصوصي، لإقامة ملعب لكرة القدم، إلى احتجاج بعض الملاكين على الطريقة التي تم بها نزع أملاكهم واجتثاث مجموعة من أشجار اللوز في منطقة ظل البناء فيها ممنوعا لعشرات السنين، إذ وقف بعض الملاكين في وجه العمال ومنعوهم من مواصلة الأشغال، بل تقدموا بشكاية جماعية إلى السلطات المحلية.
وأكد مصدر موثوق أنه عقد، إثر ذلك، اجتماع بمقر البلدية بين بعض المتضررين ورئيس المجلس البلدي وباشا المدينة، أفضى إلى إحصاء الملاكين والمساحات الأرضية التي يتوفرون عليها وتم الاتفاق على صيغتين لتسليم أملاكهم، إما بالبيع أو الكراء.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى