fbpx
حوادث

انتهاء التحقيق في ملف سرقة أموال زبناء بنك

المتصرف نفى التهمة وقال إن مبلغ أربعة ملايين الذي حول إلى حسابه كان مدينا به لمحام

أحالت عناصر الشرطة القضائية بأمن سيدي عثمان بالدار البيضاء، أمس (الخميس)، ثلاثة أشقاء (متصرف وبنكي ومحاسبة) على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بعد متابعتهم بالاختلاس  وخيانة الأمانة.
وكشفت مصادر الصباح أن المبلغ الإجمالي لعمليات الاختلاس بلغ عشرة ملايين ونصف مليون، حولت عبر خمس عمليات من حساب زبناء البنك بشارع 10مارس إلى المتهمين الثلاثة.
وأضافت المصادر ذاتها أن المتهمين الثلاثة، الذين قدموا في حالة اعتقال، نفوا المنسوب إليهم، خاصة المتصرف بوزارة الداخلية الذي أكد أن مبلغ أربعة ملايين سنتيم الذي أودع بحسابه كان عبارة عن دين في رقبة محام سبق أن أقرضه له في وقت


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى