fbpx
ملف عـــــــدالة

حادث مراكش… امتحان أمام بناء مغرب ديمقراطي حقيقي

التعليمات الملكية ركزت على احترام سيادة القانون وتعامل الأجهزة الأمنية مختلف عما وقع سنة 2003

يبدو أن الإرهابيين، أعداء الديمقراطية والتطور السلمي والسلس للمجتمعات، لم يرقهم الاتجاه الذي أخذه الإصلاح في المغرب والسرعة التي تم بها بعد تاريخ 20 فبراير، فقرروا بعثرة وخلط الأوراق من خلال تدبير عمل إرهابي أصاب مدينة تعد رمزا من رموز السياحة في المغرب، كما استهدفوا سياحا حتى يصيبوا قطاعا يدر على خزينة الدولة مداخيل كبيرة، وبالتالي يوقفوا مسلسل


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى