fbpx
مجتمع

فلاحون ببولعوان يشتكون من رداءة التجهيزات الفلاحية

أكدوا فشل مشروع يرمي إلى إعادة تهيئة التعاونيات الفلاحية العشر التي يعملون بها

أبدى العديد من فلاحي منطقة بولعوان التابعة لأولاد افرج بدائرة سيدي إسماعيل بإقليم الجديدة، استياءهم من رداءة التجهيزات الفلاحية الأخيرة التي شرع المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لدكالة في تركيبها. واشتكى أكثر من 200 فلاح الذين يعملون ب10 تعاونيات فلاحية، من الضرر الذي تسببت فيه الأشغال المتعثرة، التي انطلقت منذ شتنبر 2009 ولم تنته بعد.
وقال إبراهيم زوزو، فلاح من المنطقة ذاتها، إن المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لدكالة دخل في شراكة مع وكالة حوض أم الربيع من أجل إعادة تهيئة التعاونيات الفلاحية المذكورة بالسقي الموضعي (بالتنقيط) وشرع في حفر الأراضي وتثبيت قنوات


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى