fbpx
الرياضة

اللجنة الأولمبية تنتخب خليفة الجنرال في دجنبر

17 مليارا لإعداد الأبطال في دورتي لندن وريو دي جانيرو
كشفت مصدر مسؤول، أن اللجنة الأولمبية ستعقد جمعها العام في متم دجنبر المقبل، لانتخاب رئيس ومكتب مديري جديدين . ويسبق جمع اللجنة الأولمبية، انتخاب ممثل الرياضيين بها، المنصوص عليه في قانون اللجنة الدولية الأولمبية، على غرار ما يقع في اتحادات كرة القدم،  قبل عقد جمع عام استثنائي لملاءمة قوانين اللجنة الدولية الأولمبية مع اللجنة الوطنية، خاصة مع قانون 30 – 09، والتي تعتمده مختلف الجامعات والجمعيات القانونية.
وسيتنافس العديد من الرياضيين الأولمبيين على منصب ممثل الرياضيين باللجنة الأولمبية، من بينهم سعيد عويطة وهشام الكروج ونزهة بدوان وخالد السكاح وإبراهيم بوطيب.
ووفق إفادة المصدر نفسه، فإن اللجنة الأولمبية ستدعو إلى عقد جمعها العام في دجنبر، بعد انتخاب ممثل الرياضيين وملاءمة قوانينها مع اللجنة الدولية، بحضور مختلف الجامعات القانونية.
وسيعرف الجمع العام، انتخاب رئيس جديد خلفا للجنرال دوكور دارمي حسني بنسليمان، علما أن التقرير الأدبي والمالي سيتضمنان حصيلة أدبية ومالية ل12 سنة، وهي المدة التي ترأس فيها بنسليمان اللجنة الوطنية الأولمبية.
من ناحية ثانية، بلغت مصاريف اللجنة الوطنية الأولمبية، لإعداد رياضيي النخبة 17 مليار سنتيم، من أصل 33 مليار سنتيم، التي وهبها جلالة الملك، قبل ست سنوات، للتحضير للدورتين الأولمبيتين لندن 2012 وريو دي جانيرو 2016.
وقال نور الدين بنعبد النبي، الكاتب العام وأمين مال اللجنة الأولمبية الوطنية، أن هناك ترشيدا للنفقات من خلال صرف نصف الهبة المرصودة، المخصصة لإعداد رياضيي النخبة في دورتين متتاليتين. وقال بنعبد النبي في تصريح للإذاعة الوطنية، إن اللجنة الأولمبية لبت جميع طلبات الجامعات الرياضية للمشاركة في جميع التصفيات المؤهلة إلى الأولمبياد، سواء القارية أو الدولية، إضافة إلى إقامة معسكرات تدريبية داخل المغرب وخارجه. وأضاف بنعبد النبي أن اللجنة الأولمبية وضعت كذلك معهد مولاي رشيد رهن إشارة جميع الجامعات الرياضية، بغرض إقامة معسكرات في المغرب على نفقتها الخاصة، من بينها السباحة والتايكووندو والمصارعة والمسايفة وحمل الأثقال والدراجات وغيرها.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى