fbpx
الرياضة

وزير الرياضة الإيفواري يستفسر عن الداودي

طلال: باسكال تمنى لنا الفوز بعصبة الأبطال وغنى شعارات “وينرز”
قال محمد طلال، أمين مال الوداد الرياضي ورئيس بعثته إلى كوت ديفوار، أنه تفاجأ لاستفسار وزير الشباب والرياضة الإيفواري

، الذي تابع مباراة الفريق أمام أسيك ميموزا، عن الدولي المغربي السابق رشيد الداودي.
وأضاف ل “الصباح الرياضي”، “سبب مفاجأتي هو التفاصيل التي سردها عن لاعبي الوداد ومعرفته الكاملة للفريق الذي فاز على الأسيك خلال بداية التسعينات، لقد كان دقيقا وقال إنه كان من محبي الفريق الأحمر خلال تلك الفترة”.
وأوضح طلال أنه قدم له كافة المعلومات عن المرحلة السابقة واللاعبين الجدد الذين يتوفر عليهم الفريق الأحمر، مضيفا “لقد كان في غاية الأدب وطلب مني أن أبلغ تحياته إلى كل أفراد الجيل الذهبي للوداد خصوصا رشيد الداودي”.
ومن جهة أخرى، أكد طلال أن مسؤولي الأسيك استقبلوا بعثة الوداد الرياضي بالحفاوة والترحيب موفرين كل الظروف، مضيفا “الكل كان في الاستقبال وحتى وزير الشباب والرياضة ظل يسأل عن البعثة. هذا دون نسيان مسؤولي الفريق الإيفواري الذين تعاملوا بكل احترافية وأدب”.
وحسب طلال فإن الأمر الذي فاجأ الجميع هو الحضور الجماهيري الكبير في مدرجات الملعب الذي استقبل المباراة ما أثار الجمهور الإيفواري الذي ظل يتعامل بكل احترافية ويصفق لجمهور الوداد، مؤكدا “أشكر كل الذين تكبدوا عناء السفر إلى كوت ديفوار، لأنهم أظهروا الوجه الحقيقي لمحبي الوداد”.
ومن جهة أخرى، كشف طلال أن زيارة البنيني باسكال أنغان، اللاعب السابق للفريق الأحمر لبعثة الوداد أسعدت الجميع، مضيفا “لقاءه بالمحبين زاد من حرارة الزيارة، وخلالها غنى أغاني “وينرز” ما أدهش الجميع”.
وختم طلال بالقول “رحلة أبيدجان ستبقى خالدة للكثير من الأسباب لكن أهمها هو تحقيق الفوز لأول مرة خارج الميدان في عصبة أبطال إفريقيا بالنسبة إلى الوداد فمزيدا من الانسجام بين مكونات الفريق لتحقيق الهدف الأسمى وهو الفوز بعصبة الأبطال”.
أحمد نعيم

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى