fbpx
الأولى

التحقيق في اختلاس 72 مليونا بفريق للهواة

أمر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمكناس الشرطة القضائية بالتحقيق في شكاية رفعها حميد زكي، نائب رئيس نادي بلدية تولال مكناس لكرة القدم، باختلاس الرئيس «م. م» 72 مليونا من ميزانية الفريق.
واستمعت الشرطة القضائية بمكناس إلى حميد زكي الذي أكد في أقواله الاتهامات التي أوردها في الشكاية المذكورة، وعززها بمجموعة من الوثائق التي تثبت وجود اختلاسات في ميزانية الفريق تصل إلى 72 مليونا، حسب قوله.

واتهم نائب الرئيس عضوين بالمكتب المسير للفريق إلى جانب الرئيس، بعد أن أكد للشرطة القضائية أن أمين مال الفريق لم يعد الميزانية السنوية بسبب مرضه، لعرضها على المصادقة في الجمع العام المنعقد أخيرا بإحدى مقاهي جماعة تولال التابعة لإقليم مكناس.

وضمن زكي شكايته إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمكناس، وتتوفر «الصباح» على نسخة منها، تحايل الرئيس على الفريق من خلال عقده الجمع العام بمقهى دون توجيه استدعاء قانوني إلى الأعضاء والمنخرطين، إضافة إلى السلطات المحلية بتولال، واكتفى بإخبار الجميع هاتفيا، بمن فيهم باشا بلدية تولال.

ووجه حميد زكي إعذارا إلى الرئيس عن طريق مفوض قضائي، لتقديم مجموعة من التوضيحات بخصوص المصاريف التي جاءت في التقرير المالي، إلا أنه رفض الإجابة عن ذلك، حسب نص الشكاية المذكورة، الشيء الذي دفعه إلى متابعته باختلاس المال العام وضع تحت تصرفه وخيانة الأمانة.

وطالب العارض في الشكاية بإجراء تحقيق في الاتهامات التي نسبت إلى رئيس الفريق، وبمتابعته وفق الأفعال المنسوبة وإحالته على المحكمة المختصة.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى