حوادث

مختصرات

التحقيق في ثلاث وفيات بفاس

فتحت المصالح الأمنية بفاس تحقيقات في ظروف وملابسات وفاة مسنة وطالب، عثر على جثتيهما بمنزلهما، وطالب آخر دهسته شاحنة، الاثنين الماضي في يوم دام.
وعثر  على جثة امرأة في السابعة والخمسين من العمر، في مرحلة متقدمة من التحلل،

بمنزلها بالشارع الكبير بسيدي بوجيدة بمقاطعة جنان الورد، بعد وفاتها في ظروف غامضة فتح فيها تحقيق أمني، وإخضاع جثتها إلى التشريح لتحديد أسباب الوفاة.
وعثر على الجثة بعد ساعات قليلة من العثور على جثة طالب بكلية بظهر المهراز، عمره 25 سنة ويتحدر من تاوريرت، بعد ساعات من وفاته في ظروف غامضة بمنزل يكتريه بحي النجاح المجاور للحرم الجامعي والحي الصناعي سيدي إبراهيم.
ولقي طالب في السنة الثانية بكلية الشريعة قاطن بالحي الجامعي سايس، مصرعه، بعدما صدمته شاحنة كبيرة نحو الثامنة صباحا، ما أدى إلى إصابته بجروح بالغة عجلت بوفاته بعد وصوله إلى المستشفى.
ح . أ (فاس)  

 

إيقاف رئيس جماعة قروية

أفادت مصادر «الصباح» أن وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية ببلدية إمنتانوت، بتنسيق مع نائب الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بمراكش، أعطى تعليماته لعناصر الشرطة القضائية بإمنتانوت، لوضع رئيس جماعة سيدي عبد المومن رهن تدابير الحراسة النظرية، الاثنين الماضي، على خلفية ضبطه متلبسا بتسلم رشوة قيمتها عشرون مليون سنتيم من مستثمر بعد ابتزازه مقابل عدم تنفيذ قرار جماعي اتخذ في حقه.
و أوضحت المصادر ذاتها، أن إيقاف المتهم والاستماع إليه في محضر قانوني، جاءا بعد أن تم التبليغ عنه من قبل رجل الأعمال بواسطة الرقم الأخضر، الذي وضعته وزارة العدل لهذا الغرض، إضافة إلى قائد  قيادة تولوكلت، بالإقليم ذاته، الذي أخلي سبيله بعد الاستماع إليه من قبل نائب الوكيل العام للملك باستئنافية مراكش، الذي انتقل إلى إمنتانوت لإجراء التحقيقات والتحريات في الموضوع، في إطار الامتياز القضائي.
وأضافت المصادر نفسها، أن رجل الأعمال تقدم عبر الخط الهاتفي الأخضر بشكاية، يؤكد من خلالها أنه يتعرض لابتزاز من قبل رئيس جماعة سيدي عبد المومن وقائد القيادة بعد إجباره على تسليمهما رشوة قيمتها 200 ألف درهم، مقابل عدم تنفيذ قرار جماعي اتخذه المجلس خلال دورة أكتوبر العادية يقضي بهدم معمل البلاستيك الذي شيده المستثمر بمسقط رأسه بدوار تدنست بجماعة سيدي عبد المومن، بإقليم شيشاوة .
م . س (شيشاوة)
 
تفكيك عصابة للسرقة بالرباط

فككت مصالح ولاية أمن الرباط، أخيرا، عصابة متخصصة في السرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض واستعمال ناقلة ذات محرك والاتجار في المخدرات.
وذكر بلاغ لولاية أمن الرباط أن هذه المصالح أوقفت أربعة من أفراد هذه العصابة، من بينهم شقيقان من ذوي السوابق، أحدهما قاصر يبلغ من العمر 17 سنة.
وأضاف المصدر ذاته أن عمليات التفتيش المنجزة في هذه القضية أسفرت عن حجز مجموعة من الأسلحة البيضاء، والهواتف المحمولة المتحصل عليها من عمليات السرقة، وكذلك كمية من المخدرات والأقراص الطبية المهلوسة، فيما كشفت التحقيقات أن المشتبه فيهم كانوا يستهدفون ضحاياهم في ضواحي حي النهضة والحي الصناعي وحي الفرح، مستعملين أسلحة بيضاء لتنفيذ عمليات السرقة.
وأحيل المشتبه فيهم على النيابة العامة بعد استكمال المساطر القانونية في حقهم، فيما لا تزال التحريات جارية من أجل إيقاف باقي المتورطين في نشاط هذه العصابة الإجرامية، وذلك بعد تحديد هوياتهم وتحرير مذكرات بحث في حقهم.
م . ل

تسمم جماعي بمؤسسة تعليمية

غادر صباح السبت الماضي، مستشفى محمد الخامس بمكناس سبعة تلاميذ، يتابعون دراستهم بثانوية بمكناس المستشفى بعد أن قضوا ليلة تحت الرعاية الطبية المركزة جراء إصابتهم بتسمم غذائي حاد نتيجة تناولهم وجبة عشاء، تتضمن «الحريرة» والبيض والجبن والخبز.
وأكدت مصادر «الصباح»، أن الضحايا ظهرت عليهم أعراض التسمم والمتمثلة في مغص حاد والتقيؤ والإسهال، بعد تناولهم وجبة العشاء مباشرة، ما استدعى نقلهم على وجه السرعة إلى مستعجلات مستشفى محمد الخامس بمكناس.
وبمجرد إشعاره بالحادث، قام نائب وزارة التربية الوطنية بمكناس رفقة طاقم تربوي بزيارة تفقدية إلى مطبخ المؤسسة المذكورة للوقوف عن كثب على الحقيقة التي ما زالت ظروفها غامضة إلى حد الآن في انتظار ما ستسفر عنه نتائج التحاليل المخبرية للوجبة الغذائية المستهلكة من طرف المصابين، كما قام الطاقم ذاته بزيارة تفقدية للمصابين من التلاميذ بالمستشفى المذكور.
وفتح تحقيق في الموضوع بأمر من النيابة العامة لدى ابتدائية مكناس للكشف عن أسباب وملابسات الحادث الذي كاد ان يزهق أرواح أطفال أبرياء.  
حميد بن التهامي (مكناس)

انتحار متزوجة بشيشاوة

أفادت مصادر «الصباح»، أن امرأة متزوجة بدوار أيت حرواش، بالجماعة القروية تمزكدوين بإقليم شيشاوة، انتحرت الاثنين الماضي،  شنقا في غرفتها الخاصة، حيث عمدت إلى تثبيت حبل بسقفها، واستعملت سلما وصندوقين من الخشب،  مستغلة سفر زوجها إلى مقر عمله بإحدى المدن المغربية .
و أوضحت المصادر ذاتها،  أن الهالكة من مواليد 1993، لم يمر على زواجها أكثر من سنتين، مرجحة أن تكون الهالكة تعاني  اضطرابات عقلية ظهرت في سلوكات مريبة بدت عليها في الآونة الأخيرة. وفور علمها بالحادثة، حلت بالمكان السلطات المحلية في شخص قائد قيادة دمسيرة بمعية عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بتمزكدوين، إذ تم انتشال جثة الهالكة من حبل المشنقة، ونقلها على متن سيارة لنقل الموتى إلى مستودع الأموات بباب دكالة بمراكش، في الوقت الذي  فتحت عناصر الضابطة القضائية لدرك مركز تمزكدوين تحقيقا في الموضوع لمعرفة ظروف الواقعة، طبقا لتعليمات النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش.
محمد السريدي (شيشاوة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق