fbpx
حوادث

مغربي يذبح والده بفرنسا

شهدت  مدينة «تاراسكون» بفرنسا الجمعة الماضي، جريمة قتل ذهب ضحيتها مغربي، ارتكبها في حقه ابنه، وهو شاب يبلغ من العمر 25 عاما، بعد خلاف بينهما. 

وأفاد مصدر مطلع، أن الجاني نحر والده بعدما اعتبره « مغربيا غير صالح «، مادفعه إلى ارتكاب الجريمة الشنعاء التي اهتزت لها المدينة الفرنسية. وأكد المصدر ذاته، أن المشتبه فيه، سلم نفسه لمصالح الأمن في مدينة « تاراسكون «، واعترف أثناء البحث التمهيدي معه، بأنه عمد إلى ذبح أبيه، لأن الأخير لم يكن مغربيا صالحا. وفتحت السلطات المختصة بالمنطقة تحقيقا شاملا في ملابسات الجريمة، حيث تحوم الشكوك، حول تأثر الظنين بأفكار «داعش «، في ظل استحضار فرضية معاناة المشتبه فيه من اضطرابات عقلية، علما أنه  وحسب المصدر نفسه، ليست له سوابق قضائية.

 

جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى