fbpx
بانوراما

أمراء الدم… إجرام بغطاء ديني 4 الأمن والجيش أول الأهداف

قطع الجناة الجثة إلى أجزاء صغيرة وألقوا بها تحت قنطرة

لأن توفيق الحنويشي ومحسن بوعـرفة لم يتمكنا من التسلل للأراضي الجزائرية،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى