حوادث

جمركي سابق بمرتيل حاول إضرام النار في عون سلطة

العون استنجد بدائرة أمنية قبل نقله إلى المستشفى

نجا، زوال أول أمس (الأربعاء)، أحد أعوان السلطة بمرتيل، يدعى جمال زكوري، يبلغ من العمر22 سنة، من الاحتراق بأعجوبة، حينما باغته جمركي سابق، يدعى (ع. ك)، يبلغ من العمر نحو 40 سنة، بصب كمية من البنزين فوق رأسه، في محاولة منه لحرقه، لأنه أبلغه أمر السلطات المحلية بتوقيف أشغال بناء غير قانوني، بحي أحريق بمرتيل . وقالت مصادر الصباح، «إن الجمركي وبعد أن تلقى أمر السلطات، من طرف عون السلطة، ذهب إلى إحدى محطات الوقود المعروفة بمرتيل، واشترى كمية من البنزين، واتجه نحو المقاطعة الثانية يبحث عن العون، وفاجأه بصب البنزين على رأسه، الأمر الذي دفع الأخير، إلى الركض هربا، في اتجاه الدائرة الأمنية التي، لحسن الحظ، توجد على بعد بضعة أمتار من مقر المقاطعة».
وأفادت مصادر أمنية، أن عناصر الدائرة الثانية للأمن بمرتيل، تمكنت من إيقاف الجمركي السابق، وفتحت بحثا معه في الموضوع، كما استمعت إلى صاحب محطة الوقود في محضر رسمي فيما نقل عون السلطة إلى المستشفى لتلقي العلاجات اللازمة بسبب تسرب البنزين إلى عينيه.
ويذكر أن إدارة الجمارك كانت أوقفت المعني بالأمر سنة 2002 بسبب خطأ مهني ارتكبه.
إلى ذلك كانت سيدة في حوالي  50 سنة من عمرها، حاولت إحراق نفسها بالطريقة ذاتها، أمام مقر بلدية مرتيل، يوم الثلاثاء الماضي، وقد تدخل احد المسؤولين لمنعها من ذلك.

يوسف الجوهري (تطوان)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق