fbpx
حوادث

الاعتداء على شرطي بكلميم

المعتدي استعمل قنينة مولوتوف وأصاب الشرطي بحروق استدعت نقله إلى المستشفى

 تعرض شرطي من الهيأة الحضرية للأمن الوطني بكلميم، صباح أمس (الثلاثاء)، أثناء ولوجه مصلحة الديمومة، إلى اعتداء من قبل أحد الأشخاص بقنينة مولوتوف حارقة.

 وأفادت مصادر “الصباح” أن الشرطي الذي كان يهم بدخول مصلحة الديمومة بعد مغادرته سيارته، فوجئ بشخص يتوجه نحوه ويرميه بقنينة مولوتوف حارقة، أحدثت له إصابات متفرقة وحروق وصفت  بالطفيفة نقل إثرها إلى المستشفى الإقليمي بكلميم لتلقي العلاج، كما ألحقت الزجاجة الحارقة خسائر بالسيارة الشخصية للشرطي الضحية. وأضافت المصادر ذاتها أن عناصر الأمن تمكنت من إلقاء القبض على المتهم  بالاعتداء على الشرطي، ووضع تحت الحراسة النظرية وفتح تحقيق في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة لمعرفة ظروف وملابسات الحادث.

واستغربت المصادر ذاتها حوادث الاعتداء الأخيرة التي يتعرض لها عناصر الأمن من قبل المواطنين وصلت حد القتل  في طنجة بداية يوليوز الجاري، بعد أن عمد سائق لسيارة النقل السري إلى دهس شرطي مرور حاول إيقافه، لينضاف إليها الاعتداء الذي تعرض إليه شرطي بالعيون  في ثاني أيام عيد الفطر من اعتداء من قبل أحد المنحرفين خلف بتر أذنه.

وأفادت مصادر “الصباح” أن الشرطي الذي كان ضمن دورية حلت بحي الفتح لإيقاف شخص في حالة سكر، أحدث ضجيجا، ما دفع السكان إلى طلب النجدة من الأمن، وأضافت أن الشرطي كان رفقة زميله يحاولان توقيف الجاني الذي عمد إلى تهديدهما بواسطة سكين كان يتحوزه، ورغم محاولة تهدئته لترك السلاح الأبيض، إلا أنهما لم يتمكنا من ذلك، إذ بدا في  حالة هستيرية،  متوعدا كل من يحاول الاقتراب منه، ما اضطر عناصر الشرطة إلى محاولة القبض عليه ليوجه ضربة إلى الشرطي الضحية أتت على جزء من أذنه اليسرى، في ما أصيب زميله بجروج خطيرة استدعت نقلهما على وجه السرعة إلى المستشفى.

 كريمة مصلي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى