الرياضة

بيلي يفتح النار مجددا على مارادونا

شن أسطورة كرة القدم البرازيلية بيلي هجوماً جديداً على النجم الأرجنتيني الأبرز دييغو مارادونا، الذي يعمل مدرباً الآن، قائلا إنه مثال سيئ للشباب. وأشارت تقارير إخبارية السبت الماضي إلى أن تعليقات بيلي التي أدلى بها للصحافة البرازيلية في وقت متأخر من مساء الجمعة الماضي قد تتحول إلى شرارة تنذر باشتعال خلافات جديدة بين اللاعبين السابقين اللذين تبادلا التصريحات الحادة عبر وسائل الإعلام في أوقات سابقة.
وعلق بيلي الذي سيكمل عامه السبعين الأسبوع المقبل، على مارادونا الذي يصغره بنحو 20 عاماً قائلاً «إنه ليس مثالاً جيداً للشباب».
ويعتبر مارادونا، مع بيلي، من أفضل اللاعبين الذين شهدتهم ملاعب كرة الكرة على مر التاريخ ولكنه دخل في صراعات مع تعاطي المخدرات ومع المطاردات الإعلامية له منذ اعتزاله اللعب في عام 1997.
وقال بيلي عن مارادونا «لقد أفاء الرب عليه بنعمة لعب كرة القدم ولهذا السبب هو محظوظ.. ورغم كل ما حدث له في حياته مازال هناك أشخاص يتعاقدون على العمل معه. ولو كانوا أكثر وعياً لما تعاملوا معه».
وأضاف «إذا لم يتغير مارادونا فلن يجد عملاً في المستقبل، كان لاعباً عظيماً ولكنه مثال سلبي». ولا يتوقع أن يتعامل مارادونا بهدوء مع انتقادات بيلي إذ رد على ما قاله عنه بيلي في آخر مرة «ومن يعبأ بما يقوله بيلي، إن مكانه المناسب في المتحف».
وجاءت هذه التعليقات في وقت سابق من العام الجاري الذي لم يتم فيه تجديد عقد مارادونا مدربا للمنتخب الأرجنتيني بعد هزيمة الفريق في دور الثمانية من بطولة كأس العالم بجنوب إفريقيا هذا الصيف.
وكالات

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق