حوادث

غضب القضاة بعد إهانة محام لمستشارة بالبيضاء

 

 

عبر ممثلو مجموعة من الجمعيات المهنية بالدائرة الاستئنافية بالبيضاء، خلال اجتماع عقد أول أمس (الثلاثاء)، عن غضبهم الشديد من الإهانة التي تعرضت لها نادية الصويكي

، المستشارة بمحكمة الاستئناف التجارية من طرف محام بهيأة البيضاء. وكشف بعض ممثلي الجمعيات عن شجبهم لهذا التصرف، مضيفين أن المحامي، تفوه بكلمات مهينة في حق القاضية خلال إدارتها لجلسة بحث، مضيفة انه كان يقاطعها في كل مرة، قبل أن تطلب منه التزام قواعد المهنة.  وأكد ممثلو المكتب الجهوي  للودادية الحسنية للقضاة بالبيضاء  والمكتب الجهوي لنادي قضاة المغرب بالدار البيضاء، والجمعية المغربية للنساء القاضيات، والجمعية المغربية للقضاة، ورابطة قضاة المغرب تضامنهم التام والمطلق واللامشروط مع القاضية في شأن الإهانة التي تعرضت لها بمناسبة مزاولتها لمهامها، كما أكدوا شجبهم لكل أشكال الإهانة الماسة بالسلطة القضائية أيا كان مصدرها، معبرين عن عزمهم التصدي لها بكل الطرق القانونية المشروعة. وجدد ممثلو الجمعيات، في بلاغ مشترك لهم، مطالبتهم الجهات المختصة بتحمل مسؤوليتها الكاملة في تفعيل المساطر القانونية في حق المعتدي صونا لهيبة وكرامة السلطة القضائية، سيما وقد تكررت ممارساته المخالفة للقانون ولأعراف المهنة، معبرين عن استعدادهم خوض جميع أشكال الاحتجاج تبعا لما ستعرفه القضية من تطورات، مع تكليف لجنة مشكلة من  جميع الجمعيات المهنية لتتبع القضية. وطالب القضاة هيأة المحامين بالبيضاء بتحديد موقفها من هذا «السلوك الشاذ والذي لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يؤاخذ به الشرفاء من مهنة المحاماة الذين أبانوا احتراما وتقديرا للسلطة القضائية باعتبارهم جزءا لا يتجزأ من أسرة القضاء».

 

الصديق بوكزول          

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق