الرياضة

أسبوع مصيري لتاعرابت والعربي

الأول يستجدي الفرق الإيطالية والثاني يصارع مسيري غرناطة للانتقال إلى فرنسا
يعتبر الأسبوع الجاري مصيريا للدوليين المغربيين عادل تاعرابت، لاعب كوينز بارك رينجرز الإنجليزي، ويوسف العربي لاعب غرناطة الإسباني.
وأكد مصدر قريب من تاعرابت أن وكيل أعماله لا يزال يفاوض عددا من المسؤولين الإيطاليين، من أجل ضمان انتقال لموكله قبل نهاية فترة الانتقالات الشتوية الحالية، إذ لم يعد قادرا على البقاء في انجلترا، على حد تعبيره.
وأوضح المصدر ذاته أن الدولي المغربي سيحل هذا الأسبوع بروما من أجل دراسة العروض المتوفرة من بعض الفرق الإيطالية، وهي إنتر ميلان ونابولي وفيورنتينا، وذلك من أجل تأمين عودته بسرعة إلى الدوري الإيطالي، بعدما قضى نهاية الموسم الماضي في ميلان، معارا من كوينز بارك.
وأضاف المصدر ذاته أن تاعرابت وصل إلى اتفاق مع مسؤولي كوينز بارك، من أجل تسهيل انتقاله إلى أي ناد يرغب في ضمه خلال فترة الانتقالات الحالية، وذلك لتذمره من طريقة تعامل المدرب هاري ريدناب، التي أثرت عليه كثيرا، إذ لم يعد مرغوبا فيه من قبل الجماهير.
بدوره يحاول الدولي المغربي الآخر يوسف العربي إقناع مسؤولي غرناطة بقبول عروض الفرق الفرنسية، التي عبرت عن رغبتها في ضمه خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.
وأبدى العربي رغبته في الأسابيع القليلة الماضية في مغادرة غرناطة، الذي يعيش أسوأ مواسمه بالدوري الإسباني، إذ يعتبر الأقرب إلى مغادرة دوري الدرجة الأولى.  وأكدت صحيفة “ليكيب” الفرنسية أن فريقي بوردو ولانس يرغبان في انتدابه في 31 يناير الجاري، تاريخ نهاية فترة الانتقالات، غير أن مسؤولي غرناطة متمسكون به، لرغبتهم في الحفاظ على مكانتهم بالقسم الأول الإسباني.
ومن المنتظر أن تزيد علاقة العربي بمسؤولي النادي توترا، لرغبته الشديدة في الرحيل.
ع. د

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق