fbpx
الرياضة

الفتح وتطوان يتعادلان في “مباراة للنسيان”

عـــــمـــــوتـــــة انــــتــــــقـــــــد لاعـــــبــــــيــــــــه والــــعــــــامـــــــري غـــــاضـــــــــب مـــــــن الـــــــحـــــــكـــــــــم

تعادل فريقا الفتح الرياضي والمغرب التطواني بهدف لمثله أول أمس (الأربعاء)، بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، لحساب مؤجل الدورة العاشرة من بطولة القسم الأول في كرة القدم. وكان المغرب التطواني السباق إلى التهديف في الدقيقة 11 من المباراة بواسطة ياسين لكحل، عن طريق تسديدة قوية على بعد 30 مترا غالطت الحارس عصام بادة، ولم يتمكن فريق الفتح من تعديل النتيجة إلا في الدقيقة 79 من المباراة بواسطة حمودة بنشريفة، إثر تنفيذه ضربة خطأ مباشرة.
وأكد الحسين عموتة، مدرب الفتح، لـ “الصباح الرياضي” أنه لم يعرف لاعبيه بعد المستوى المتواضع الذي ظهروا به في المباراة، وارتكابهم مجموعة من الأخطاء كانت وراء تسجيل الهدف الأول عن طريق خطأ مشترك بين ثلاثة لاعبين قبل الحارس عصام بادة، لكن العودة في النتيجة شكل حافزا معنويا للاعبين، حسب قوله، معتبرا أنه أمر جيد بالنظر إلى كثرة الأخطاء والتمريرات الخاطئة بين اللاعبين وغياب التركيز في بناء العمليات الهجومية.
وأضاف عموتة أن الخروج بنتيجة التعادل إيجابي، والظفر بنقطة ثمينة في آخر دقائق المباراة لا يعكس السيطرة التي فرضها الفريق طيلة المباراة، وبالتالي “على الفريق نسيان مباراة اليوم والتفكير في مباراة الرجاء ، لأنها ستكون قوية ومهمة للطرفين، بحكم تقارب مستوى الفريقين”.
ومن جانبه، انتقد عزيز العامري، مدرب فريق المغرب التطواني، حكم المباراة رشيد بولحواجب، بعد إعلانه ضربة الخطأ التي منحت هدف التعادل للفتح، على إثر لمسة يد من طرف أحد لاعبي الفريق، وهو ما أثار غضبه في آخر دقائق المباراة.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق