fbpx
ملف عـــــــدالة

تسابق بين الأمن والعلم في الجنايات الغامضة

رفع البصمات والآثار الحمضية بمحيط الجريمة لا يقل أهمية عن استجواب المشتبه فيهم

كلما انطلق تحقيق في جريمة ما، إلا وشوهد عدد من عناصر الشرطة العلمية والتقنية، سواء التابعين للمديرية العامة للأمن الوطني، أو العاملين بمختبر الدرك الملكي.
وبقدر ما يبذل ضباط الشرطة القضائية جهودا مكثفة للوصول إلى حقيقة الجريمة، وتحديد هوية مرتكبها، من خلال التحريات


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى