fbpx
حوادث

مدمن على المخدرات بطنجة يشوه جسد زوجته

ما زالت “رحمة.ح”، وهي امرأة لا يتجاوز عمرها 36 سنة، ترقد بإحدى المصحات الخصوصية بمدينة طنجة، بعد أن عاشت قصة مأساوية مع زوجها “عمر.أ” 35 سنة، الذي مارس عليها التعذيب بأبشع طرقه ولم يترك منطقة في جسدها إلا وعالجها بطعنات كادت أن تفضي إلى وفاتها. 


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى