fbpx
الأولى

صورة تذكارية مع صواريخ بليبيا تجر مغربيا للتحقيق

خضع لاستنطاق من قبل أمن اليوسفية وعناصر من “ديستي” أزيد من ساعتين

استدعت مصالح الاستعلامات العامة بالمديرية العامة للأمن الوطني، صباح أمس (الاثنين) الشاب نور الدين تايتي، المهاجر العائد أخيرا من الديار الليبية، على خلفية صورة انتشرت له على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعية والمواقع الإخبارية، يقف فيها إلى جانب مدفع مضاد للطائرات، ويرتدي قميصا أسود كتبت عليه عبارة «حركة 20 فبراير اليوسفية»، وسروالا عسكريا.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى