fbpx
حوادث

محاولة انتحار خادمة مغربية بالسعودية

كانت تقيم في “مرحاض” وتشتغل 19 ساعة وكفيلها هددها باغتصاب أختها

لم تتصور (ف.الشرفي)، أن الفرصة التي أتيحت لها للعمل بالسعودية خادمة في البيوت، ستتحول إلى كابوس، قلب حياتها وحياة عائلتها، رأسا على عقب، وسينتهي برقادها بالمستشفى تواجه تهمة «محاولة الانتحار»، بعد أن حاولت ذلك، ساعية إلى الهروب من مشغلتها، التي حبستها بالمرحاض أكثر من 24 ساعة. تحكي الخادمة، التي مازالت ترقد بمستشفى الملك  فهد، أنها في الوقت الذي وصلت إلى السعودية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى