fbpx
الأولى

“إمبراطور الليل” يسيطر على مراكش

لا يحب المنافسة “الشريفة” ومستثمرون يتساءلون: كيف تغض السلطات الطرف عن ممارساته؟ أصبح من الصعب، اليوم، على المستثمرين ورجال الأعمال، مغاربة كانوا أم أجانب، التفكير في استثمار أموالهم في مشروع مطعم أو ملهى ليلي أو “كباري” بمراكش. وحتى إذا واتتهم الجرأة والشجاعة لفعل ذلك، فعليهم أن يبحثواأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   

زر الذهاب إلى الأعلى