fbpx
حوادث

شظايا لوسكي تصيب محكمة عين السبع

تفاصيل اعتقال نائب وكيل الملك ومحام وأمنيين من أجل تكوين عصابة إجرامية والارتشاء

أسقط قاضي التحقيق بالغرفة الثالثة، باستئنافية البيضاء، تهمة الاتجار في البشر عن نائب وكيل الملك بابتدائية عين السبع المتورط في شبكة الارتشاء والبغاء والوساطة التي فككت، الخميس الماضي، وهي امتداد للشبكة الأولى التي حوكمت من قبل وتورط فيها هشام لوسكي، نائب وكيل الملك من المحكمة نفسها المدان بخمس سنوات سجنا، بعد الملتمس الذي تقدم به الوكيل العام بالمحكمة ذاتها من أجل التحقيق معه في شأن المنسوب إليه، إذ تمت متابعته من أجل تكوين عصابة والارتشاء وجلب أشخاص للبغاء، وأودع السجن المحلي عكاشة في الساعات الأولى من صباح أول أمس (السبت)، إلى جانب باقي المتهمين في القضية وأبرزهم محام من هيأة البيضاء، حج إلى مؤازرته أثناء مسطرة التقديم عشرات المحامين، وتوبع من قبل قاضي التحقيق من أجل الارتشاء, إثر تورطه في سمسرة إلى جانب مستشار من محكمة الاستئناف من المحتمل أن يتم الاستماع إليه، اليوم (الاثنين)، في إطار مسطرة الاختصاص الاستثنائي طبقا للفصل 266 من قانون المسطرة الجنائية.
قضية البغاء المتهم فيها نائب وكيل الملك المعتقل، لا تختلف كثيرا عن تلك التي اتهم فيها لوسكي، غير أنها تضم بصمة خاصة به، إذ حسب ما تسرب من معلومات فإن النائب المهووس بالجنس كان يعمد إلى استغلال إحدى العاملات بالمحكمة ( منظفة)، في تفريغ مكبوتاته الجنسية مستقويا بمكانته، وغير آبه بحرمة المحكمة.
وشهد الملف كذلك الاستماع إلى ثمانية قضاة من النيابة العامة وقضاء الحكم، من قبل الوكيل العام لاستئنافية البيضاء إثر ورود أسمائهم ضمن التحقيقات التي باشرتها الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، واتخذ قرار بتعميق البحث معهم، ولم يغادروا أسوار المحكمة إلا في الثانية و45 قيقة من صباح أول أمس (السبت)، فيما اتخذ قرار بتعميق البحث كذلك في حق باشا بباشوية بدار بوعزة.
ومن بين المتابعين في الملف موظفة بمحكمة الاستئناف بالبيضاء، من أجل تقديم مساعدة عمدا وعن علم للمساهمين في عصابة والمشاركة في الارتشاء وافشاء أسرار مهنية، وهي التهمة نفسها التي وجهت إلى موظف بالمحكمة الابتدائية الزجرية بالبيضاء، كما توبع في الملف ثلاثة أمنيين في حالة اعتقال من أجل جريمتي الارتشاء والمشاركة، وعون سلطة بمنطقة دار بوعزة من أجل الارتشاء والمشاركة.
الملف المنبعث من فضيحة لوسكي، يضم «سماسرة» أثبتت الأبحاث أنهم توسطوا في ملفات قضائية، أبرزهم صاحب شاحنة يلقب ب «عمومي» يعتبر دينامو التوسط في الملفات، بالإضافة إلى وسيطة في الدعارة متابعة من أجل تكوين عصبة إجرامية والمشاركة في الارتشاء وجلب أشخاص للبغاء والمشاركة في الخيانة الزوجية.
المصطفى صفر
وكريمة مصلي


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

مانع إعلانات!!!

أنتم تستخدمون ملحقات لمنع الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع.