fbpx
الأولى

تهرب ضريبي بشيكات “لحامله”

لجأ تجار إلى وسيلة للتهرب الضريبي وتفادي مراقبة مصالح المديرية العامة للضرائب. وأفادت مصادر أن بعض الفاعلين في القطاع التجاري أصبحوا يلزمون المتعاملين معهم الذين يفضلون الأداء بالشيكات بضرورة عدم ذكر أسمائهم في ورقة الشيك والاكتفاء بعبارة «لحامله»، ما يجعل من الصعب تتبع أطراف المبادلة بدقة، إذ يستعين هؤلاء التجارأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.