fbpx
حوادث

آش خاصك تدير؟ … مخالفة الخوذة

لم يأت إقرار مخالفة تتعلق بعدم ارتداء الخوذة بالنسبة إلى سائق أو راكب الدراجة النارية عبثا، فالهدف الحقيقي يتمثل في الرغبة في حماية مستعملي الدراجات النارية من الأخطار المرتبطة بحوادث السير، التي يمكن أن تتطور إلى عاهات مستديمة أو فقدان للحياة. ونظرا لدورها الذي لا غنى عنه في الحد من الصدمات والحماية من الإصابة بالرضوض ومخاطر كسور الجمجمة، تقرر في إطار قانون السير ضمن مدونة السير الأخيرة إلزامية ارتدائها، بالنسبة إلى جميع سائقي الدراجات بمحرك والدراجات النارية.
وتعد الخوذة إلزامية بالنسبة لجميع سائقي الدراجات بمحرك والدراجات النارية، ودلالة ذلك، أنه بينما يمثل سائقو الدراجات النارية بالكاد 2 في المائة من إجمالي حركة السير على الطرق، فإنهم يتسببون في 44 في المائة من الحوادث الخطيرة، كما أن 21 في المائة من وفيات حوادث الطرق هم أيضا من مستعملي الدراجات.

العقوبات المفروضة
يجب لزوما على سائقي وراكبي الدراجات بمحرك والدراجات النارية المقرونة أو غير المقرونة بمركبة جانبية أو الدراجات ثلاثية العجلات بمحرك أو الدراجات رباعية العجلات بمحرك غير المتوفرة على هيكل، أن يضعوا خوذات واقية مربوطة .
ويمكن أن تتراوح الغرامة المتكبدة في حال عدم ارتداء الخوذة بالنسبة إلى جميع الدراجات (من قبل السائق وكذلك من قبل الراكب): من 150 إلى 300 درهم مصحوبة بفقدان نقطتين من رصيد رخصة السياقة، لدرجة مصادرة الدراجة بالنسبة للدراجات بمحرك والدراجات النارية والدراجات ثلاثية العجلات والدراجات رباعية العجلات.

ملاحظة
مهما كانت حركة السير مزدحمة، يتعين على سائق الدراجة ذات العجلتين (أو ما يدور في فلكها)، ارتداء خوذة معتمدة ومناسبة لحجمه ومثبتة بشكل صحيح، خصوصا أن معظم سائقي الدراجات يُدركون أهمية الخوذة في حال السقوط أو وقوع حادث.
ويوصى باستخدام خوذة الوجه الكامل لأنها كما يوحي الاسم، تحمي الرأس بالكامل، بما في ذلك الذقن والرقبة. ومع ذلك، لا يُحظر ارتداء خوذة عادية.

حقوق وواجبات السائق
ليس من حق الشرطي حجز دراجة نارية وإيداعها المحجز البلدي، بسبب عدم حمل السائق خوذة الرأس، لأن هذه المخالفة لا تدخل في الحالات، التي يقضي فيها القانون بحجز المركبات والدراجات النارية. ويحق لمستعملي الدراجات النارية اللجوء للقانون في حال التأكد من عدم احترام رجال الأمن، أو الدرك الملكي للمساطر المعمول بها، ولا يجوز الحجز إلا في حال عدم وجود البطاقة الرمادية أو ورقة التأمين، أو إذا لم تكن تحمل صفائح تسجيل، أو تحمل لوحة ترقيم مزورة أو ارتكاب جنح يعاقب عليها القانون بشكل واضح.

انتباه
من بين الأمور التي لا يجب التغاضي عنها، أنه يحق لمصالح الشرطة والدرك التأكد من هوية السائق والقيام بتحريات مباشرة وسريعة، في حال وجود شبهة حول ملكية الدراجة وكذا بعد إيقاف السائق في حال معاينة عدم ارتدائه الخوذة الواقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى