fbpx
وطنية

تحذيرات الأزمة الاجتماعية تحاصر الحكومة

المعارضة تنبه إلى خطورة تجميد الحوار الاجتماعي وبرلمان الـ “بيجيدي” يطالب الحكومة بالانفتاح على النقابات

بدأ حبل الأزمة الاجتماعية يلتف حول عنق الحكومة، وعلى إيقاع توعد المركزيات النقابية بأن السنة الجديدة ستكون سنة التصعيد والنزول إلى الشارع، تصاعدت الأصوات المنادية بضرورة العمل على تطويق الأزمة الاجتماعية، إذ نبهت المعارضة إلى خطورة تجميد الحوار الاجتماعي، في حين طالب برلمان العدالة والتمنية الحكومة بالانفتاح على النقابات


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى