fbpx
الأولى

بنموسى يلعب ورقة “السوايع”

فتحت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ورش الساعات الخصوصية، أو “السوايع”، بتعبير الأمهات والآباء، وهو واحد من المواضيع الشائكة بمنظومة التربية والتكوين، الذي نأى أغلب الوزراء عن الاقتراب منها لحساسيتها، وأيضا لسطوة “اللوبي” المستفيد منها. ورمى شكيب بنموسى أول حجر في البركة الآسنة للساعات الإضافية التي يزاولها أساتذة فيأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى