fbpx
حوادث

إعادة انتشار 22 مسؤولا أمنيا جديدا

تتراوح رتبهم بين مراقب عام و”كومندار” والعملية شملت مناطق أمنية ودوائر وهيآت حضرية وفرق السير

توصلت ولايات الأمن على الصعيد الوطني، مساء الخميس الماضي، بلوائح تعيينات جديدة همت مراكز المسؤولية بمناطق أمنية مختلفة ودوائر للشرطة والهيآت الحضرية للأمن وفرق السير والجولان، وتوصل المسؤولون الأمنيون بإرساليات مستعجلة للالتحاق بمناصب المسؤوليات الجديدة.
ويأتي في مقدمة المشمولين بالحركة الجديدة حميد البحري نائب والي أمن البيضاء سابقا الذي كلفته المديرية العامة للأمن الوطني بقيادة منطقة أمنية تابعة لولاية أمن فاس، وهو المسؤول الذي تمرس بالعاصمة الاقتصادية منذ سنوات، وساهم في تفعيل التواصل مع الإعلام والمجتمع المدني.
وشملت أيضا الحركة الانتقالية تعيين سبعة نواب لرؤساء المناطق الإقليمية للأمن بكل من الخميسات وابن جرير وتاونات وتارودانت وطاطا وسيدي سليمان وسيدي إيفني، وتتراوح رتبهم ما بين مراقب عام وعميد ممتاز سيكونون بمثابة المساعدين الأولين لرؤساء هذه المناطق.
ويأتي في مقدمة هؤلاء المراقب العام للشرطة همام زابط الذي أسندت إليه مهمة نائب رئيس المنطقة الإقليمية للأمن بسيدي سليمان، قادما إليها من مديرية الاستعلامات العامة بالرباط، كما سبق أن اشتغل بجهاز الشرطة القضائية ونائبا لوالي أمن طنجةسابقا، وهو الأمر نفسه بالنسبة إلى المراقب العام شهيد الذي انتقل من المنطقة الأمنية الأولى بالرباط نحو رئاسة بالنيابة بالمنطقة الإقليمية لتارودانت.
كما أعلنت المديرية العامة للأمن عن تعيين عميد إقليمي على رأس المفوضية الجهوية للشرطة بأبي الجعد بإقليم خريبكة الذي ظل شاغرا منذ حوالي شهرين، بعد مغادرة رئيسها السابق نحو مسقط رأسه بمكناس، وهو الذي اعتبر من أجود المسؤولين أثناء تسيير الشأن الأمني. وعلى صعيد الدوائر الأمنية أسندت لخمسة عمداء جدد مهام بدوائر بالرباط والبيضاء والمحاميد بمراكش والخميسات ومكناس، وهو الأمر نفسه لرؤساء الهيآت الحضرية على صعيد مفوضيات الشرطة بسوق السبت أولاد نمة بإقليم الفقيه بنصالح، ومفوضية الزمامرة بإقليم سيدي بنور، ومفوضية اتويست بوبكر بإقليم وجدة، وأيضا الهيأة الحضرية بالمنطقة الإقليمية للأمن بالحاجب، إضافة إلى تعيين قائدين جديدين لفرقة السير والجولان بمفوضيتي الأمن بأصيلة وابن أحمد.
وتأتي الحركة الجديدة على بعد أسبوعين من التأشير على تعيين والي أمن سطات قادما إليها من الأمن الإقليمي بالجديدة، وتعيين رئيس جديد لأمن خريبكة قادما من منطقة ابن امسيك بالبيضاء. كما انتقل رئيس أمن خريبكة للإشراف على أمن الجديدة، كما شهد المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة تنصيب مسؤول جديد به.
عبدالحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى