fbpx
وطنية

700 مليار لشراء اللقاح

دفع المغرب حوالي 7 ملايير درهم (700 مليار سنتيم)، من أجل اقتناء لقاحات فيروس «كورونا»، إلى غاية شتنبر الماضي، وهو المبلغ الذي تم تأمينه من عائدات الصندوق الخاص بتدبير الجائحة الذي أحدثه الملك محمد السادس في مارس من السنة الماضية، ويتم تحصيل موارده من مساهمة مجموعة من المؤسسات والشركات التابعة للقطاع الخاص ومن تحويلات الميزانية العامة، إضافة إلى تبرعات المواطنين.

الصندوق، الذي وصلت موارده خلال 2020 إلى حوالي 34 مليار درهم، أنفق 29 مليار درهم خلال السنة نفسها، من أجل تأهيل المنظومة الصحية، التي خصص لها 3 ملايير و200 مليون درهم، تشمل اقتناء المعدات الطبية ومعدات المستشفيات والأدوية والمنتجات الصيدلانية، إضافة إلى مصاريف الحملة الوطنية للتلقيح والتكفل بالمرضى المصابين، حسب ما أكده تقرير حول حصيلة الصندوق.

ودفع الصندوق أيضا، 194 مليون درهم، لصالح صندوق المقاصة، من أجل دعم الكمامات المنتجة محليا، حتى تصل إلى المواطنين بأثمنة رخيصة، لا تتجاوز درهما واحدا، كما خصص دعما للأسر المشتغلة في القطاع غير المهيكل، من خلال عملية «تضامن»، التي استهدفت حوالي 5 ملايين و500 ألف أسرة، 55 في المائة منها بالوسط الحضري و45 في المائة بالوسط القروي، وهو الدعم الذي وصل إلى 15 مليار درهم.

ودعم الصندوق نفسه عملية تأجيل سداد قروض السكن والاستهلاك، كما دعم المقاولات من خلال قروض مضمونة من قبل الدولة، من أجل الحفاظ على مناصب الشغل.

ن. ف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى